|   

الإنتاج الصناعي البريطاني تعافى في تشرين الثاني

النسخة: الرقمية
آخر تحديث: لندن - رويترز 

تعافى الإنتاج الصناعي البريطاني في تشرين الثاني (نوفمبر) 2016 مدعوماً بارتفاع أسعار النفط والغاز، وهو ما يعزز مؤشرات على أن اقتصاد بريطانيا احتفظ بقوته الدافعة في أواخر العام الماضي على رغم صدمة استفتاء حزيران (يونيو) الذي صوّت فيه البريطانيون لمصلحة خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي.

لكن البيانات أظهرت أيضاً تدهور الأداء التجاري للبلاد حيث رجحت زيادة قياسية في الواردات على كفة الصادرات التي ارتفعت أيضاً لأعلى مستوياتها على الإطلاق، وهو ما يظهر أن هبوط الجنيه الاسترليني منذ الاستفتاء لم يساهم بعد في تحسن الميزان التجاري البريطاني.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن الإنتاج الصناعي ارتفع 2.1 في المئة في تشرين الثاني (نوفمبر) بمفرده متعافياً من هبوط بلغ 1.1 في المئة في تشرين الأول (أكتوبر).

وارتفع الإنتاج في قطاع الصناعات التحويلية 1.3 في المئة في أعقاب انكماش بلغ واحداً في المئة في تشرين الثاني (أكتوبر).

ويرجع صمود اقتصاد بريطانيا منذ استفتاء حزيران (يونيو) بالكامل تقريباً إلى قطاع الخدمات في البلاد.

وعلى النقيض أظهرت البيانات الرسمية أن قطاع الصناعات التحويلية لم يظهر حتى الآن علامات على استفادة واضحة من هبوط قيمة الجنيه الاسترليني في أعقاب الاستفتاء وتواجه المصانع زيادة كبيرة في تكلفة السلع المستوردة.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 

أميركا: كسوف شمسي يشكل أول اختبار كبير لشبكة الطاقة في البلاد  |  بتوقيت غرينتش«النقد» توقف 7 شركات تأمين مخالفة  |  بتوقيت غرينتشالصين تسعى للحد من استثمارات شركاتها في الخارج  |  بتوقيت غرينتشالبليونير كارل ايكان ينسحب من منصبه الاستشاري لدى ترامب  |  بتوقيت غرينتش6 جهات حكومية تقر برنامجاً لتطبيق السعودة  |  بتوقيت غرينتش«شل» تنقل أول شحنة من النفط الليبيي منذ 5 سنوات  |  بتوقيت غرينتشأسهم أوروبا تغلق منخفضة واعتداء برشلونة يضعف قطاع السفر  |  بتوقيت غرينتشالذهب يصعد مع تضرر الأصول العالية المخاطر من المخاوف الجيوسياسية  |  بتوقيت غرينتشالحكومة الألمانية ليست طرفا في مفاوضات «آر برلين»  |  بتوقيت غرينتشالصين تقلص العبء الضريبي على الشركات 1.61 تريليون يوان  |  بتوقيت غرينتش