|   

الاسترليني يهبط بفعل بيانات ضعيفة لقطاع التجزئة البريطاني

النسخة: الرقمية
آخر تحديث: لندن - رويترز 

هبط الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوياته في عشرة أيام أمام اليورو اليوم (الجمعة)، بعدما تراجعت مبيعات التجزئة البريطانية على غير المتوقع لتسجل ثالث انخفاض شهري على التوالي بما يشير إلى ضعف معنويات المستهلكين مع استعداد الحكومة لبدء محادثات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ويحرك المتسوقون الأداء القوي نسبياً للاقتصاد البريطاني منذ التصويت لمصلحة الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء حزيران (يونيو) لكن بيانات رسمية أظهرت انخفاض مبيعات التجزئة 0.3 في المئة على أساس شهري في كانون الثاني (يناير).

وهذه أحدث مؤشرات على معاناة المستهلكين في مواجهة تأثير هبوط الجنيه الاسترليني 20 في المئة وارتفاع أسعار الوقود بعد تعافي أسعار النفط العالمية.

ونزل الاسترليني إلى أدنى مستوياته في عشرة أيام أمام اليورو منخفضاً نحو 0.5 في المئة إلى 85.82 بنس لليورو.

وهبطت العملة البريطانية إلى أدنى مستوياتها في أسبوع أمام نظيرتها الأميركية لتصل إلى 1.2388 دولار بانخفاض يقارب واحداً في المئة.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
 

الدولار يستقر بعد أسوأ موجة خسائر أمام الين  |  بتوقيت غرينتش«نيكاي» يرتفع مع انحسار قوة الين لكنه يسجل خسارة أسبوعية  |  بتوقيت غرينتشالسيطرة على حريق في البنك المركزي ببنغلادش  |  بتوقيت غرينتشمركل لا تتوقع خروج دول أخرى من الاتحاد الأوروبي  |  بتوقيت غرينتشترامب يستهدف التشريعات المقيدة لقطاع الطاقة  |  بتوقيت غرينتش«المركزي» التركي يتوقع تعافياً تدريجياً للاقتصاد  |  بتوقيت غرينتش«سنوك» الصينية تعلن أسوأ نتائج منذ 2011  |  بتوقيت غرينتشالذهب يتراجع من المستوى الأعلى في ثلاثة أسابيع  |  بتوقيت غرينتش«نيكاي» يرتفع مع تغلب ضعف الين على فضيحة سياسية  |  بتوقيت غرينتشبكين: ملتزمون لوائح التجارة العالمية مع سيول  |  بتوقيت غرينتش