|   

الاسترليني يهبط بفعل بيانات ضعيفة لقطاع التجزئة البريطاني

النسخة: الرقمية
آخر تحديث: لندن - رويترز 

هبط الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوياته في عشرة أيام أمام اليورو اليوم (الجمعة)، بعدما تراجعت مبيعات التجزئة البريطانية على غير المتوقع لتسجل ثالث انخفاض شهري على التوالي بما يشير إلى ضعف معنويات المستهلكين مع استعداد الحكومة لبدء محادثات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ويحرك المتسوقون الأداء القوي نسبياً للاقتصاد البريطاني منذ التصويت لمصلحة الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء حزيران (يونيو) لكن بيانات رسمية أظهرت انخفاض مبيعات التجزئة 0.3 في المئة على أساس شهري في كانون الثاني (يناير).

وهذه أحدث مؤشرات على معاناة المستهلكين في مواجهة تأثير هبوط الجنيه الاسترليني 20 في المئة وارتفاع أسعار الوقود بعد تعافي أسعار النفط العالمية.

ونزل الاسترليني إلى أدنى مستوياته في عشرة أيام أمام اليورو منخفضاً نحو 0.5 في المئة إلى 85.82 بنس لليورو.

وهبطت العملة البريطانية إلى أدنى مستوياتها في أسبوع أمام نظيرتها الأميركية لتصل إلى 1.2388 دولار بانخفاض يقارب واحداً في المئة.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
 

اليابان تلغي قيود إعادة البيع في عقود الغاز المسال  |  بتوقيت غرينتشالذهب يرتفع متأثراً ببرنامج الرعاية الصحية الأميركي  |  بتوقيت غرينتش«فيليبس» تشتري «سبكترانتكس» الأميركية  |  بتوقيت غرينتشأسهم اليابان تهبط وسط أداء ضعيف لقطاع التكنولوجيا  |  بتوقيت غرينتشاليورو يبلغ أعلى مستوى في عام بعد تصريحات لدراغي  |  بتوقيت غرينتشالنفط يتراجع متأثراً بزيادة المخزونات الأميركية  |  بتوقيت غرينتشالأسهم الأوروبية تهبط بفعل خسائر لقطاعي المرافق والسيارات  |  بتوقيت غرينتش«داعش» يأمر المتاجر باستخدام عملته  |  بتوقيت غرينتشترامب مستاء من الصين ويحسب خطواته التجارية  |  بتوقيت غرينتشهجوم إلكتروني على خوادم كمبيوتر في أجزاء مختلفة من أوروبا  |  بتوقيت غرينتش