|   

ثنائية ميسي تقود برشلونة لتخطي فالنسيا العنيد

النسخة: الرقمية
آخر تحديث: برشلونة - رويترز 

هزّ ليونيل ميسي الشباك مرتين ليقود برشلونة حامل اللقب للفوز 4-2 على فالنسيا العنيد أمس (الأحد) ليستمر في مطاردة ريال مدريد المتصدر على لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

وفي وقت سابق سجّل أنطوان غريزمان للمرة الخامسة في أربع مباريات الدوري وصنع هدفاً آخر ليقود أتليتيكو مدريد للفوز 3-1 على إشبيلية، ليقترب بفارق نقطتين فقط من فريق المدرب خورخي سامباولي صاحب المركز الثالث.

وفاجأ ألياكيم مانغالا المعار من مانشستر سيتي الجماهير في كامب نو، ووضع فالنسيا في المقدمة بضربة رأس في الدقيقة 29، لكن لويس سواريز أدرك التعادل على الفور لبرشلونة بعد رمية تماس نفذها نيمار.

وحصل المهاجم القادم من أوروغواي على ركلة جزاء بعد عرقلة من مانغالا الذي طرد لحصوله على إنذارين.

وتفوّق ميسي على دييغو ألفيس، الحارس المتخصص في التصدي لركلات الجزاء، للمرة الثانية هذا الموسم، ليتقدّم برشلونة في الدقيقة 45. لكن منير الحدادي المعار من الفريق القطالوني أدرك التعادل لفالنسية في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول.

وسيطر برشلونة على الشوط الثاني، وتقدّم للمرة الثانية عبر ميسي الذي سدد كرة منخفضة داخل شباك ألفيس.

وفرط الفريق الزائر في فرصة التعادل بعدما تباطأ الحدادي في تسديد الكرة ليخطفها منه جيرار بيكيه.

وهزّ أندريه غوميز لاعب برشلونة الشباك للمرة الأولى مع فريقه الجديد عندما حول تمريرة عرضية من نيمار إلى داخل مرمى فريقه السابق.

ويحتل برشلونة المركز الثاني برصيد 63 نقطة متأخراً بفارق نقطتين عن ريال مدريد، بينما يملك إشبيلية 57 نقطة في المركز الثالث متقدماً بنقطتين على أتليتيكو.

 

* تألّق غريزمان

وأرسل الدولي الفرنسي غريزمان تمريرة عرضية إثر ركلة حرة لدييغو جودين الذي أودعها الشباك بضربة رأس في الدقيقة 37، ثمّ سدد كرة من ركلة حرة اصطدمت بالعارضة قبل أن تستقر في الشباك في الدقيقة 61. بينما أضاف كوكي الهدف الثالث من مدى قريب في الدقيقة 77 لينتصر أتليتيكو للمرة الثالثة على التوالي في الدوري.

وأحرز خواكين كوريا هدف إشبيلية الوحيد في الدقيقة 85.

وبينما تحسنت نتائج أتليتيكو، فإن إشبيلية يتراجع بقوة. وفشل الفريق في الفوز في اخر أربع مباريات في كل البطولات وخسر آخر إثنتين وودّع دوري الأبطال بعد الخسارة 2-صفر أمام ليستر سيتي يوم الثلثاء.

وقال مدرّب أتليتيكو دييغو سيميوني للصحفيين "إشبيلية يقدّم موسماً مذهلاً ويتلقى الإشادة من الجميع، لذا فهذا يجعل ما قدمناه أكثر من رائع".

وأشار سامباولي مدرّب إشبيلية إلى أن بداية فريقه كانت سيئة، لكن الهزيمة كانت لغياب التركيز في اللحظات المهمة.

وأضاف "لم نستطع السيطرة على المباراة والتفاصيل لم تكن في صالحنا. سيطر علينا المنافس في الشوط الأول وعندما بدأنا نسيطر على الأمور اهتزت شباكنا من ركلة حرة.

وأوضح "في الشوط الثاني حدث نفس الأمر ثم كانت الأمور صعبة للغاية علينا".

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 

الفريدي يقود «الأخضر الشاب» في «خليجي 23»  |  بتوقيت غرينتشأستراليا تفاوض سكولاري لقيادة منتخبها في المونديال  |  بتوقيت غرينتشالوداد يحتل المركز السادس في كأس العالم للأندية  |  بتوقيت غرينتشمعاقبة نيجيريا بالخسارة أمام الجزائر لا تحرمها الظهور في المونديال  |  بتوقيت غرينتشالجزيرة الإماراتي يحتاج لثلاث حافلات أمام المرمى لمواجهة ريال مدريد  |  بتوقيت غرينتشرفض طعن واتفورد ضد طرد زيغلار  |  بتوقيت غرينتشريال مدريد يخطط لضم صلاح في صفقة تشمل فاسكيز  |  بتوقيت غرينتشاللجنة الأولمبية الروسية ستدعم مشاركة الرياضيين الروس في بيونغتشانغ  |  بتوقيت غرينتشهاردن يقود روكتس لفوزه العاشر على التوالي في الدوري الأميركي  |  بتوقيت غرينتشوانياما يعود إلى مران توتنهام بعد التعافي من إصابة  |  بتوقيت غرينتش