|   

الناتج المصري ينمو 4 في المئة خلال 9 أشهر

النسخة: الورقية - دولي
آخر تحديث: القاهرة - مارسيل نصر 

سجل الناتج المحلي المصري نمواً بلغ 3.8 في المئة في الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية الجارية، والتي تنتهي في 30 من هذا الشهر، بانخفاض عن الفترة ذاتها من السنة المالية السابقة التي سجلت نسبة نمو بلغت 4.2 في المئة، وفقاً للأرقام التي أصدرتها وزارة التخطيط المصرية.

وتوقعت الوزارة في مؤتمر صحافي عقدته على هامش اجتماع مجلس الوزراء، وصول معدل النمو في الربع الأخير من السنة المالية الحالية إلى 4.5 في المئة من دون تغيير عن مستواه في الفترة المقابلة من السنة الماضية. وأكدت أن «معدل النمو الاقتصادي المتوقع لعام 2016-2017 يبلغ نحو أربعة في المئة، ما يعني استهداف تحقيق معدل نمو اقتصادي في حدود 4.5 في المئة خلال الربع الأخير من السنة ذاتها، لتحقيق معدل النمو المتوقع».

وأشار بيان الوزارة إلى أن نسبة العجز الكلي بلغت 8.4 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية الجارية، مقارنة بـ9.2 في المئة في الفترة المقابلة قبل سنة.

إلى ذلك، كشفت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر، أن المفاوضات التي أجرتها وزارتا الاستثمار والتعاون الدولي والنقل مع شركة «جنرال إلكتريك» في شأن توريد 100 قاطرة متعددة الاستخدام للركاب، وبضائع لهيئة سكك حديد مصر، تضمنت رفع المكون المحلي من 35 إلى 50 في المئة. وعرضت الشركة أن يكون المكون المحلي 35 في المئة، لكن بعد المحادثات مع وزاراتي الاستثمار والتعاون الدولي والنقل، تم رفع المكون المحلي إلى 50 في المئة.

وأشارت نصر إلى أن الاتفاق الذي وُقّع أول من أمس، جاء نتيجة لقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي، مع المدير التنفيذي لشركة «جنرال إلكتريك» جيف أميلت، خلال الزيارة الرسمية التي قام بها إلى واشنطن، موضحة أن الوزارة نسقت مع وزير النقل هشام عرفات الذي وضع خطة لتطوير قطاع السكك الحديد في مصر. وتقدر قيمة الاتفاق بنحو 575 مليون دولار. ولفتت نصر إلى أن هذا الاتفاق يأتي تأكيداً على العلاقات الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة، وحرص واشنطن على ضخ استثمارات في مصر خلال الفترة المقبلة.

ويتضمن الاتفاق صيانة طويلة الأجل لمدة 15 سنة، من أجل تأمين قطع الغيار والدعم الفني للقاطرات الجديدة، واستخدام برنامج «تدريب جنرال إلكتريك للنقل» كمنصة لتدريب أكثر من 275 مهندساً وتقنياً في «هيئة سكك حديد مصر»، كما يتضمن حلولاً مالية شاملة وتنافسية لتمويل المشروع.

وناقشت نصر مع نائب رئيس مجلس إدارة «جنرال إلكتريك» والرئيس التنفيذي لمؤسسة «جنرال إلكتريك العالمية للتنمية» غون رايس، زيادة التعاون في الفترة المقبلة، وزيادة استثمارات الشركة في مصر.

وأشار وزير النقل إلى أن هذا الاتفاق سيساهم في تعزيز دور الهيئة في نقل البضائع، لافتاً إلى أن الشحنة الأولى من الجرارات التي تنتجها الشركة والبالغة نحو 25 جراراً ستصل العام المقبل.

في سياق متصل، قال رايس إن «الشركة تعمل مع وزارة النقل وهيئة سكك حديد مصر على نواحي المشروع كافة، من توفير حلول تمويلية مستدامة من خلال شركائنا، إلى تصنيع وصيانة قطاراتنا، وتأمين خدمات طويلة الأجل إضافة إلى تدريب وتطوير القدرات التقنية محلياً». وأضاف أن المشروع يأتي «كوننا شريكاً ملتزماً لمصر، حريصاً على تقديم حلول متكاملة»، مشيراً إلى أن «تركيزنا دائم على المستقبل ويمثل برنامج التدريب منصة يمكن من خلالها البناء على ابتكارات وأفكار الشركة بسواعد كل المشاركين فيها».

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
 

«التجارة» تشدد الرقابة على الأسواق بعد «حساب المواطن»  |  بتوقيت غرينتشالاتحاد الأوروبي يعتزم تمديد العقوبات الاقتصادية على روسيا  |  بتوقيت غرينتشالنفط يقود بورصات المنطقة للصعود  |  بتوقيت غرينتشالسودان يريد جمع 200 مليون دولار لتمويل تطوير حقل نفطي  |  بتوقيت غرينتشالذهب يهبط إلى أدنى مستوى في 5 أشهر  |  بتوقيت غرينتشليبيا ونيجيريا تسعيان إلى زيادة إنتاجهما النفطي  |  بتوقيت غرينتشالأسهم السعودية تغلق مرتفعة 22.60 نقطة  |  بتوقيت غرينتش«نوفاتك»: مركز الغاز في القطب الشمالي سيمثل تحدياً للمنتجين  |  بتوقيت غرينتشالتضخم البريطاني يرتفع إلى مستواه الأعلى في 6 أعوام  |  بتوقيت غرينتشالنمسا: قتيل و18 جريحاً في انفجار مصب للغاز  |  بتوقيت غرينتش