|   

أي استراتيجية للقاهرة في مواجهة الإرهاب؟

امام سيارة دمرها ارهابيون في القاهرة (رويترز)
النسخة: الورقية - دولي
آخر تحديث: منير أديب 

لا أحد يختلف على عمق الاستراتيجية التي تتحرك القاهرة من خلالها لمواجهة الإرهاب الذي يضرب مواقع استراتيجية، خصوصاً مواقع الجيش والشرطة، فاستراتيجية الدولة مبنية على بعدين مهمين في مواجهة الإرهاب، أولهما المواجهة العسكرية المبنية على فكرة المواجهة المسلحة مع عناصر الإرهاب، فضلاً عن التعامل الأمني القائم على جمع المعلومات عن التنظيمات المتطرفة داخل الحدود وخارجها وتوظيفها في الحرب على تلك التنظيمات. البعد الثاني قائم على فكرة المواجهة الفكرية وهي تنقسم إلى محاور، منها مواجهة التطرف من خلال إنتاج خطاب ديني وسطي، وعملية إصلاح على مستوى التعليم، فضلاً عن دور الثقافة الغائب في المواجهة.

الدولة تمتلك خبرة المواجهة منذ بداية الصراع في التسعينات من القرن الماضي والتي خاضتها ضد موجة الإرهاب الذي ضرب غالبية المحافظات المصرية، وخصوصاً الوجه القبلي على يد «الجماعة الإسلامية»، مروراً بمحافظات الدلتا التي نشط فيها تنظيم «الجهاد الإسلامي» ومحافظات أخرى تحرّك فيها تنظيم «جماعة المسلمين» أو ما اصطُلح على تسميته «التكفير والهجرة»؛ و«جماعة الشوقيين». ويمكن القول إن الدولة نجحت مرتين في التصدي لتنظيمات التطرف، المرة الأولى في مواجهتها في شكل عسكري حاسم أدى إلى انحسارها، والمرة الثانية عندما قادت أكبر عملية مراجعات فكرية وفقهية ساعدت في تهذيب أفكار المئات من قادة هذه التنظيمات حتى باتوا دعاة لمواجهة العنف في صف واحد مع الدولة والمجتمع.

ينزعج البعض من كثرة العمليات المسلحة التي اجتاحت البلاد بعد 30 حزيران (يونيو) 2013 ويستدل بذلك على ضعف الدولة، متناسياً أنها تخوض حرباً مفتوحة، من الطبيعي سقوط ضحايا خلالها. الدولة المصرية ما زالت لديها مشكلة في إقناع غيرها بأنها تسير في الطريق الصحيح بخيارها مواجهة الإرهاب؛ وأن لديها رؤية متكاملة في هذا الصدد، ومن ثم تطمح إلى مشاركة المجتمع في المعركة الأهم والأكبر بعد معركة التنمية. الدولة أمام موجة من الإرهاب تختلف عن تلك التي شهدتها منذ مقتل الرئيس أنور السادات في 6 تشرين الأول (أكتوبر) 1981. وقتذاك كانت المواجهة مع جماعات دينية مسلحة سعت إلى إنشاء أجنحة عسكرية مثل «الجماعة الإسلامية» في العام 1987 وجماعة «الجهاد الإسلامي» التي أنشئت على خلفية المواجهة وغاب الدور الدعوي عن دعاتها، مركزة على العمل العسكري. كانت المواجهة مع تلك التنظيمات محسومة ومحصورة ونجحت الدولة في اختبارها على رغم قسوته.

وتنبغي في هذا السياق، ملاحظة أن تنظيمات العنف الآن على تواصل دائم بقيادتها في الخارج والتي تقوم بدعمها بين الوقت والآخر سواء بالمؤن أو بالسلاح، فعمليات كثيرة من التي تمت في القاهرة حملت بصمات مقاتلي «داعش»، وهنا تبدو إشكالية تحول فيروس الإرهاب وخطورته، كما أن الوسائل التي تستخدمها جماعات العنف والتطرف بدت مختلفة تماماً عن التي استخدمتها في الماضي مستفيدة من وسائل التكنولوجيا التي أحدثت طفرة نوعية في التجنيد من بعد واستقبال التكليفات وغيرها من الأدوات التي اعتمدت عليها جماعات العنف والتطرف.

قد يكون خيال جماعات العنف والتطرف سبق خيال أجهزة الأمن مجتمعة ليس فقط في التخطيط ولكن في طريقة التنفيذ، وهو ما ميَّز العمليات المسلحة في العواصم العربية والأوروبية في الفترة الأخيرة، وهذا ليس معناه أن المعركة ستنتهي لمصلحة هذه التنظيمات، فهذا التفوق وقتي وله أسبابه المنطقية، ويجب في الجهة المقابلة أن تبذل جهات الأمن جهوداً في التنسيق المتبادل حتى تتفوق رؤيتها وخيالها على هذه التنظيمات العابرة الحدود.

خلاصة القول إن الدولة لديها استراتيجية لمواجهة الإرهاب تحتاج إلى مشاركة المجتمع بفئاته وطوائفه كافة، مشاركة فاعلة قائمة على العمل المتواصل في إطار هدف وسياق واحد، وضرورة مشاركة المجتمع في ملامح هذه الاستراتيجية والوقوف على تفاصيلها من باب المشاركة في الهم الواحد.

 

 

* كاتب مصري

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
 

ترامب يحل مجالس استشارية بعد استقالة مسؤولين تنفيذيين  |  بتوقيت غرينتشتحقيق للأمم المتحدة يرجح مقتل مراقبين دوليين على يد ميليشيا بالكونغو  |  بتوقيت غرينتشالصين قلقة من «ثاد» والتحركات الأميركية في بحرها الجنوبي  |  بتوقيت غرينتشتعيين هورست كولر موفداً للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية  |  بتوقيت غرينتشمقتل 37 سجيناً في دهم سجن فنزويلي  |  بتوقيت غرينتشسيول تقول ان تحميل بيونغيانغ رأساً نووياً بصاروخ باليستي «خط أحمر»  |  بتوقيت غرينتشتفجير انتحاري عند نقطة أمنية لـ «حماس» في رفح  |  بتوقيت غرينتشالملك سلمان يرسل طائرات لنقل الحجاج القطريين واستضافتهم  |  بتوقيت غرينتشالبحرية الليبية تريد تنظيم عمل المنظمات قرب مياهها  |  بتوقيت غرينتشمقتل 17 مدنياً في غارات للتحالف الدولي على مدينة الرقة  |  بتوقيت غرينتش