|   

الحكومة اليمنية تحذر من شرعنة الانقلاب

النسخة: الورقية - دولي
آخر تحديث: الرياض، عدن – «الحياة» 

جددت الحكومة اليمنية تمسكها بالمرجعيات الثلاث المتوافق عليها دولياً لإحلال السلام في اليمن، وأكد نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي، خلال لقائه في مدينة الرياض أمس سفير فرنسا لدى اليمن كريستيان تيستو، ضرورة اتساق أي مقترحات للتسوية مع المرجعيات الثلاث، محذراً في الوقت ذاته من انطواء أي حل في اليمن على تشريع للانقلاب أو السكوت عن جرائمه بحق الشعب اليمني. وأعرب المخلافي عن شكر حكومة بلاده لفرنسا مواقفها المؤيدة للشرعية في المحافل الدولية كافة. وأكد السفير الفرنسي إجماع الموقف الدولي بشأن أهمية الحل السياسي في اليمن وفقاً لقرارات الشرعية الدولية ومقترحات مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن.

كما بحث المخلافي مع السفير البريطاني لدى اليمن سايمون شيركليف، سُبل دفع العملية السياسية. وثمن وزير الخارجية اليمني الدعم الذي تقدمه بريطانيا إلى بلاده في مختلف المجالات. ونوه السفير البريطاني بالإنجاز الذي حققه اليمن بالتعاون مع دول التحالف والدول الراعية للتسوية السياسية في اليمن في اجتماعات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بجنيف.

إلى ذلك، تواصلت المعارك بين قوات الجيش الوطني والميليشيات في مديرية نهم شرق صنعاء أمس، في الوقت الذي استهدفت مقاتلات التحالف العربي مواقع متفرقة للأخيرة بغارات عدة. وتزامنت المعارك مع قصف مدفعي وصاروخي متبادل في مناطق المواجهات ذاتها. كما قصفت المقاتلات مواقع عسكرية خاضعة للميليشيات الانقلابية في معسكر ضبوة، في مديرية سنحان، جنوب العاصمة.

ووفق المصادر، كبدت الغارات الميليشيات قتلى وجرحى، إضافة إلى تدمير آليات ومعدات عسكرية.

وكان القيادي الميداني في صفوف الميليشيات هاشم بن الحسين الحاج لقي مصرعه وتسعة آخرين أمس في مواجهات مع قوات الجيش الوطني في جبهة الصفراء بمحافظة شبوة جنوب شرقي البلاد.

ونقلت وكالة «فرانس برس» عن مصادر حكومية يمنية، أن أربعة من عناصر الجيش اليمني بينهم ضابط برتبة عقيد وتسعة من المسلحين الحوثيين قتلوا في المواجهات التي وقعت أمس قرب مديرية بيحان في محافظة شبوة. وبيحان هي المنطقة الوحيدة الخاضعة لسيطرة الحوثيين في محافظة شبوة، وتكمن أهميتها في كونها منطقة حدودية مع محافظتي البيضاء ومأرب.

وقالت مصادر ميدانية إن مواجهات عنيفة شهدتها صباح أمس جبهة الصفراء في مديرية عسيلان بين قوات الجيش الوطني والميليشيات، بعد محاولة الأخيرة الهجوم على عدد من المواقع في المنطقة.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
 

غارات إسرائيلية على «حماس» في غزة  |  بتوقيت غرينتشترامب يدعو الكونغرس إلى إصلاح قوانين الهجرة بعد اعتداء نيويورك  |  بتوقيت غرينتشجولة محادثات جديدة حول سورية في آستانة نهاية الأسبوع المقبل  |  بتوقيت غرينتشمورافيتسكي يؤدي اليمين رئيساً لوزراء بولندا  |  بتوقيت غرينتشفشل جهود جونسون لإطلاق سراح سجينة بريطانية - إيرانية  |  بتوقيت غرينتشمقتل صحافي في انفجار سيارة مفخخة في مقديشو  |  بتوقيت غرينتشثلاث نساء اتهمن ترامب بالتحرش يطالبن الكونغرس بالتحقيق  |  بتوقيت غرينتش«حماس» و«فتح» لم تلتزما موعد تسلم الحكومة مهماتها في غزة  |  بتوقيت غرينتشماكرون يزور تونس مطلع شباط المقبل  |  بتوقيت غرينتشبوتين يدعو إلى مفاوضات إسرائيلية - فلسطينية حول القضايا كافة  |  بتوقيت غرينتش