|   

«جاغوار E-Pace»: «بيبي كروسوفر» ...بتوقيع الصانع الإنكليزي

النسخة: الورقية - دولي
آخر تحديث: فرنسوا حبشي 

في أيار (مايو) ٢٠١٥، أعلنت جاغوار عن نيّتها إطلاق «بيبي كروسوفر» يصنّف في مرتبة أدنى على صعيد الحجم من الشقيق F-Pace. واستغرق الأمر عامين من الصانع الإنكليزي قبل أن يفي بوعده ويزيح الستار عن موديله الأحدث E-Pace الكروسوفر النخبوي المُدمج الذي يستعين بتصميم جذاب لم يخلُ من البساطة والشخصية الكاريزمية المتفرّدة، إلى جانب اعتماد مقصورة داخلية متخمة بالتقنيات المتطورة، وذلك بغرض إعادة صوغ عروض الـSUV/ كروسوفر المُدمجة، في المقام الأول.

ولحُسن الحظ، تتوافر في طراز E-Pace الجديد مساحات داخلية مميزة مقارنة بالعروض المنافسة، فضلاً عن الاستعانة بنظام تعليق متطوّر يُوفّر سلوكاً ديناميكياً مريحاً، مع عدم إغفال خيارات محرّكات البنزين والديزل سعة ليترين التي تتراوح قدرتها ما بين ١٤٧ و٢٩٥ حصاناً.

< فضّلت جاغوار استعارة خطوط خارجية عدة من الموديل الشقيق F-Pace الذي لاقى نجاحات كبيرة على صعيد المبيعات. في النهاية، يمكن القول إن E-Pace الجديدة نُسخة مصغّرة من F-Pace مع لمسات تصميمية متفرّدة محدودة. وجاءت المقصورة الداخلية لـ «بيبي كروسوفر» الجديدة مختلفة نسبياً عن الشقيق الأكبر. لكن تتمثّل أبرز اللمسات المشتركة بين مقصورة الطرازين في المقود المتطابق تقريباً.

في المقابل، جاءت لوحة القيادة بطلّة متفرّدة مع بطانة أنحف وقسم مُلتف التفافاً كاملاً يستقر أسفل الزجاج الأمامي ويتصل بألواح الأبواب.

وعلى رغم عدم توفير مساحات تخزين كافية في قسم المقاعد الأمامية، فإنّ هناك مساحة صغيرة للتخزين في كل باب تُعد كافية لمعظم الركاب. أما أكثر ما يدعو إلى التعجّب والدهشة، فهو عدم اعتماد حوافٍ جانبية نافرة في المقاعد لتثبيت الركاب أثناء الدخول بسرعة عالية على المنعطفات القاسية، وقد لا تتوافر هذه الخاصية في الفئات القياسية، وربما تتوافر في النسخ الأعلى تجهيزاً.

وعلى الصعيد التقني، نالت لوحة القيادة نظاماً معلوماتياً ترفيهياً جديداً من فئة Touch Pro يتصل بشاشة قياس ١٠ بوصات، وهو ضمن التجهيزات القياسية. ويمكن اختيار لوحة عدادات رقمية تتضمّن شاشة فئة TFT قياس ١٢.٣ بوصة وذلك في إطار التجهيزات الإضافية.

ومن ضمن تجهيزات الراحة والترف المعتمدة في طراز E-Pace الأحدث، يمكن ذِكر أنه سيكون في إمكان الزبائن الاختيار ما بين نظامين صوتيين ممهورين بتوقيع شركة «ميريديان». كما يتوافر نظام عرض المعلومات منعكسة على الزجاج الأمامي Head-Up Display ضمن التجهيزات الإضافية، والذي يعرض المعلومات الضرورية كلها شأن إرشادات الملاحة. وأخيراً، تستفيد E-Pace الجديدة من آلية غير تقليدية لغلق السيارة وفتحها هي عبارة عن سوار قابل للارتداء مقاوم للماء والصدمات، ما يسمح للسائق بترك مفتاح الرئيس في السيارة من دون قلق أو انزعاج. وتبعاً للفئة التجهيزية المختارة، تمكن الاستعانة بـ4 نقاط شحن من ١٢ فولت، و5 وصلات للناقل العام USB، ونقطة واي فاي ساخنة للاتصال بالإنترنت فائق السرعة من الجيل الرابع.

 

خيارات نشطة للمحرّكات

تتوافر E-Pace بخيارات من المحرّكات البنزينية والديزل رباعية الأسطوانات سعة ليترين تتراوح قدرتها ما بين ١٤٧ و٢٩٥ حصاناً. وعلى صعيد محرّكات الديزل، يمكن الاختيار ما بين 3 محرّكات مختلفة تولّد ١٤٧ و١٧٧ و٢٣٦ حصاناً. أما على صعيد محرّكات البنزين، فيمكن الاختيار ما بين محرّكين بقدرة ٢٤٥ و٢٩٥ حصاناً.

ويخترق المحرّك البنزيني بقدرة ٢٩٥ حصاناً الحاجز المئوي من السكون في غضون ٦.٥ ثانية، مع أقصى سرعة محددة إلكترونياً عند ٢٤١ كلم/ س. وتتصل المحرّكات بعلبة تروس أوتوماتيكية من 9 نسب فئة ZF.

وهناك نظامان للدفع تبعاً للمحرّكات المختارة، أحدهما قياسي مدعم مع محرّكي الديزل بقدرة ١٤٧ و١٧٠ حصاناً إلى جانب المحرّك البنزيني بقدرة ٢٤٥ حصاناً، وهو نظام دفع رباعي دائم يوزّع عزم الدوران بين العجلات الأمامية والخلفية لتعزيز الثبات والاستقرار وكذلك معدلات استهلاك الوقود. وعند الحاجة، يمكن إرسال عزم الدوران كله إلى العجلات الخلفية.

في المقابل، دعّم محرك الديزل بقوة ٢٣٦ حصاناً وذلك البنزيني بقدرة ٢٩٥ حصاناً، بنظام جاغوار المعروف باسم Active Driveline. وشأنه شأن نظام الدفع الرباعي الدائم السابق، يمكن لـ Active Driveline إرسال معظم عزم دوران المحرّك إلى العجلات الخلفية عند الحاجة. ولكن، في ظروف القيادة التقليدية العادية، ينحاز هذا النظام إلى الدفع الخلفي لإضفاء سلوك ديناميكي رياضي بامتياز على تلك الكروسوفر المُدمجة.

ومع الترس التفاضلي الخلفي، يستعان بقابضين فاصلين رطبين لتوزيع عزم الدوران بين العجلتين الخلفيتين على نطاق واسع. وعند السير على الطرق السريعة، سيرسل نظام Active Driveline العزم إلى المحور الأمامي لخفض معدلات استهلاك الوقود.

وبخلاف نظامي الدفع السابقين، تستعين E-Pace بنظام موجّه العزم والتدخّل بالكبح، يرصد بفاعلية أحوال الطريق، مع توزيع العزم بين العجلات الأربع أثناء دخول المنعطفات، إلى تفعيل الكبح عند الحاجة على كل عجلة على حدة، من أجل استعادة السيطرة على العجلات، ما يعني الحدّ من ظاهرة Oversteer بتصحيح المسار فور بدء الانحراف الناتج من تأخّر الانعطاف.

كذلك هناك نظام مثبّت سرعة يعمل على السرعات المنخفضة يُعرف باسم All Surface Progress، يسمح لتلك الكروسوفر النخبوية بالسير على الطرق الجليدية أو الزلقة أو غيرها من الأسطح الخطرة. ويعدّل النظام ذاته إعدادات المحرك والكبح ويضبطها للسير على سرعات بين ١.٧ و٢٩ كلم/ س.

ويؤدّي النظام السابق ذاته عمل نظامي المساعدة على صعود المرتفعات القاسية والنزول منها.

 

في موسوعة «غينيس»

يمكن القول إن دخول جاغوار لفئة عروض الكروسوفر SUV المُدمجة جاء في الوقت المناسب، لا سيما مع تنامي عروض تلك الفئة عالمياً، علماً أن E-Pace الجديدة ليست «بيبي كروسوفر» وحسب، إنما جاءت في الأساس لتُعيد صوغ تلك الفئة الرائجة من السيارات.

وجاءت جديدة الصانع الإنكليزية مدججة بمواصفات نجاح عدة، أبرزها خيارات المحرّكات المتنوّعة والواسعة لإرضاء مختلف الأذواق، فضلاً عن الاستعانة بمقصورة أنيقة وعصرية للغاية، وخطوط تصميمية جريئة وديناميكية، وإن جاء أغلبها مستعاراً من الشقيق الأكبر F-Pace، مع الاشارة الى أن على جاغوار التنبّه من الفئة السعرية لأن المنافسة محتدمة في هذا المجال.

يذكر أن E-Pace تمكنت من إجراء قفزة بهلوانية مبهرة على ارتفاع ١٥.٣ متر دخلت على أثرها موسوعة «غينيس للأرقام القياسية»، وتعدّ أطول قفزة بهلوانية مع حركة لولبية في الهواء بزاوية ٢٧٠ درجة، وتحققت خلال الإطلاق الرسمي للسيارة الجديدة في مركز المعارض والمؤتمرات «إكسل لندن». وكان خلف المقوّد السائق تيري غرانت حامل ٢١ رقماً قياسياً.

 

 

بأختصار

المحرّك

 

عدد الأسطوانات 4

السعة (ليتر) 2.0 توربو

القدرة (حصان/ د.د) 300/ 5500

العزم (نيوتن متر/ د.د) 400/ 1500– 4500

 

المقاييس

 

الطول (ملم) 4395

العرض (ملم) 1649

الارتفاع (ملم) 1984

طول قاعدة العجلات (ملم) 2681

ارتفاع الخلوص الأرضي (ملم) 204

 

أنظمة ثبات القيادة ABS/TPMS/ESP

 

نقل الحركة

 

الدفع رباعي

علبة التروس أوتوماتيكية من 9 سرعات

 

الأداء

 

السرعة القصوى (كلم/ س) 243

تسارع من صفر إلى 100 كلم/ س (ثانية) 6.4

معدّل استهلاك الوقود (ليتر/ 100 كلم) 8.0

نسبة انبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون (غ/ كلم) 181

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
     

مقتل 19 بانفجار حافلة في سريلانكا  |  بتوقيت غرينتشملكة بريطانيا تحضر بشكل مفاجئ عرض أزياء في لندن  |  بتوقيت غرينتشعلماء يرصدون انفجاراً كونياً وقع قبل أكثر من 10 بلايين سنة  |  بتوقيت غرينتشملاحقة ثلاثة علماء ألمان بتهمة معاملة قردة بوحشية خلال تجارب  |  بتوقيت غرينتشالدنماركيون يودعون الأمير هنريك  |  بتوقيت غرينتشدراسة: سلالة جديدة من التيفوئيد هي سبب تفشي المرض في باكستان  |  بتوقيت غرينتشالأمم المتحدة تطلق مفاوضات حول ميثاق دولي للهجرة  |  بتوقيت غرينتشبيل غيتس: يجب أن أدفع مزيداً من الضرائب  |  بتوقيت غرينتششركة إماراتية تنتج أول حليب إبل للأطفال  |  بتوقيت غرينتشممارسة نشاط جسدي خفيف يقلل من خطر الوفاة لدى المسنين  |  بتوقيت غرينتش