|   

"مصر الثورة": دراسة لسانية لشعارات "25 يناير"

النسخة: الرقمية
آخر تحديث: بيروت - رويترز 

قام الباحث اللبناني نادر سراج في كتاب جديد له بإجراء دراسة لسانية موسعة ومعمقة لشعارات ثورة "25 يناير" المصرية.

وكتاب الدكتور نادر سراج حمل عنواناً "مصر الثورة وشعارات شبابها.. دراسة لسانية في عفوية التعبير". وحمل الغلاف صورة لشاب مصري، يحمل لافتة كتب عليها شعار ظريف شهير من الشعارات، التي رفعها المصريون خلال التظاهرات والاعتصامات، وفيه خاطب الرئيس الأسبق حسني مبارك بالقول "ارحل .. الولية عاوزة تولد والولد مش عايز يشوفك".

وجاء الكتاب في 408 صفحات كبيرة القطع وصدر عن "المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات" في الدوحة في قطر وفي بيروت وبالتعاون مع "المعهد الألماني للأبحاث الشرقية" في العاصمة اللبنانية.

وجاء في التعريف بالكتاب "يتكون الكتاب من ثلاثة أقسام: يدرس الأول تركيب الشعار ووظيفته وضمائره، في حين يتناول الثاني مصادر قوة الإقناع الكامنة في الشعارات السياسية، أما القسم الأخير فيعالج سيميائية الرمز في الحياة اليومية والسياسية المصرية. وفيه "يطوّر المؤلف مقاربة بيئية لمعالجة شعارات الثورة مستخدماً أدوات منهجية من اللسانيات والبلاغة والنقد ليدرس ابعاداً متنوعة من الشعارات السياسية تمتد من اللساني إلى الاجتماعي".

أقسام الكتاب الثلاثة توزعت على ثلاثة عشر فصلاً أولها "الشعار ماهيته وأداة قراءته"، والثاني "شباب الثورة وناشطوها"، والثالث "الشعارات السياسية في صيغها ووظائفها"، والرابع "تعديل الشعارات وقولبتها وفق السياقات"، والخامس "دينامية استخدام الضمائر في البنى اللغوية للشعارات".

والفصل الذي جاء بعد ذلك حمل عنواناً هو "الجملة الخبرية والجملة الإنشائية في خدمة الشعارات .. البلاغة الوظيفية مفتاح لتحليل الشعارات"، أما الفصل السابع من الدراسة المكثفة، فكان عنوانه "التناص بين الشعار والفنون المرئية"، والثامن حمل عنوان "ارحل: انموذجاً لخطاب الاعتراض".

وعنوان الفصل التاسع كان "رموز التلاقي بين الأديان والجماعات... مقاربة سيميائية" والفصل العاشر كان "أبطال كليلة ودمنة ...مرجعية إسنادية وترميزية للشعارات السياسية". وعنوان الفصل الحادي عشر هو "سيميائية المأكل وكلماته في الشعار السياسي"، والفصل الثاني عشر حمل عنوان "النقل والأمان ورموزهما السياسية في تصوير حوادث الثورة"، أما الفصل الأخير فكان عنوانه "ثقافة الملبس".

وفي فصل بعنوان "موجز الكتاب" كتب نادر سراج: "تتوخّى هذه الدراسة مقاربة شعارات ثورة 25 يناير  2011 في مصر من وجهة نظر لسانية. فمنظومة الشعارات والهتافات التي ابتدعها شباب مصر الثورة، وردّدوها في ميادين القاهرة وشوارعها وما استتبعها، من كتابات جدارية ورسوم غرافيتية وتعليقات ونكات، تبودلت على الأثير العنكبوتي وعلى وسائل التواصل الاجتماعية، تشكل مدوّنة قابلة للفرز والتصنيف والدرس والتحليل في ضوء المبادىء اللسانية".

وورد في خاتمة الكتاب ما لا يقل عن 33 صورة لشعارات رفعت ولحاملي شعارت مع شعاراتهم، التي تطالب برحيل مبارك وأخرى تتناول جماعة "الإخوان المسلمين" وحكمها لمصر وغير ذلك.

وأوضح الباحث أن "الملاحظ أن الشعار المصري لم ينهل من مرجعية أيديولوجية واحدة فقط، بل كان نتاج الأيديولوجيات المختلفة الوطنية التحرّرية المتنسّمة رياح التغيير والتحديث، وإعلاء حقوق الإنسان او الإسلامية المنادية بتطبيق الشريعة، كما كان للمجتمع المدني والليبراليين واليساريين مراجعهم الأيديولوجية المعروفة".

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
 

مهرجان الجونة السينمائي يكرم عادل إمام في افتتاح دورته الأولى  |  بتوقيت غرينتشفيروز تطرح «ببالي» عبر الانترنت  |  بتوقيت غرينتشالإعصار «ماريا» يقتل 25 شخصاً بعد اجتياحه جزر الكاريبي  |  بتوقيت غرينتشانهيار سقف الكنيسة الإثيوبية الملاصقة لكنيسة القيامة في القدس  |  بتوقيت غرينتشالمكسيك: يومان من البحث تحت الأنقاض عن طفلة غير موجودة أصلاً  |  بتوقيت غرينتشبعثة نيبالية لحسم الجدل في شأن ارتفاع قمة إيفرست  |  بتوقيت غرينتشوفاة مؤسسة شركة «لوريال» عن 94 سنة  |  بتوقيت غرينتشإجلاء الآلاف مع تزايد نشاط بركان في جزيرة بالي الإندونيسية  |  بتوقيت غرينتشارتفاع حصيلة ضحايا زلزال المكسيك إلى 272 قتيلاً  |  بتوقيت غرينتشأربعة جرحى بحادث تحطم طائرة خاصة في إسطنبول  |  بتوقيت غرينتش