|   

ناد يكره أبناءه

النسخة: مدرسة الحياة
آخر تحديث: دمشق - إسبر سلوم (مدرسة الحياة) 

لوبيز إلى ميلان، كاسياس باق في النادي الملكي، هكذا انتهت قصة ملأت الصحافة منذ إعلان ريال مدريد نيته التعاقد مع الحارس كيلور نافاس، الذي صعد نجمه خلال المونديال، حتى لحظة مغادرة لوبيز إلى ميلان.

كاسياس، الذي كان أيقونة النادي الملكي مع بدايات القرن الحادي والعشرين، ومعبود الجماهير، أصبح عبئاً عليه، بحسب تلك الجماهير التي بدأت انتقاداتها له قبل نهاية الموسم الماضي. على العموم «القديس» ليس أول إسباني يُفعل به هكذا، فمنذ استلام فلورينتينو بيريز منصب الرئاسة، واعتماد سياسة شراء النجوم بمبالغ طائلة، ثم بيعهم بأبخس الأثمان بسبب مستواهم المتدني، كل ذلك على حساب أبناء النادي الذين كانوا يخرجون من الباب الخلفي، قبل أن يتألقوا مع الأندية المنافسة، ويسجلوا في مرمى الميرنغي بالذات، والأمثلة على ذلك كثيرة.

مثلاً أسماء كنيغريدو وسولدادو وماتا تتألق مع فرق كبيرة بالـ«برميرليغ»، نيغريدو وماتا مع قطبي مدينة مانشستر، الأول يلعب للستي، والثاني لليونايتد، أما سولدادو فيلعب لتوتنهام، أربيلوا الذي أُعيد شراؤه من ليفربول، وحالياً موراتا بيع لليوفي... كلها أسماء تخرجت من أكاديمية الريال.

وإن كانت كل تلك الأسماء عادية، إلا أن سياسة بيريز طالت في الفترة الأخيرة أساطير النادي، مثل راؤول الذي غادر إلى شالكه الألماني، من دون تكريم في موسم 2010/2011، وهو الموسم نفسه الذي تمكن خلاله الأزرق الملكي من الوصول لنصف نهائي الـ«شامبيونزليغ».

لكن مشكلة كاسياس طالت كثيراً، وعلى عكس راؤول الذي تعاطفت معه الجماهير إلى النهاية ضد الإدارة، تلقى حامي عرين الملكي الانتقادات من الجمهور، وحتى من زملائه لوبيز (الضحية) وأربيلوا، بينما الإدارة بقيت صامتة وكأن الأمر لا يعنيها، ولم يصدر سوى تلميح من أنشيليوتي أن كاسياس هو الأساسي في نهائي كأس السوبر الأوربي، قبل أن يصدر القرار الأخير برحيل لوبيز الذي اعترض عليه بشدة.

الغريب في ذلك كله، هو إيكر الذي بقي صامتاً رغم العاصفة، ربما يفهم ذلك بأنه إطاعة للأوامر، لكن في مسألة أخذت ذلك الجدل كله، ربما لو كان أي أسطورة أخرى مكانه، ومهما كان يحبّ ناديه، لكان على الأقل أبدى رأيه، أو أبدى استعداده للرحيل، خاصة أن العروض المُقدّمة له كانت من أندية كبيرة؛ ليفربول وأرسنال.

يجب على كاسياس أن يقدم موسماً استثنائياً ليُنسي الجماهير والإدارة ما جرى، وإلا سيجد نفسه الموسم القادم خارج أسوار النادي الملكي، خاصة مع استمرار سياسة بيريز في البحث عن النجوم على حساب أبناء النادي.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
   

تعادل مخيب لأتليتيكو المتعثر أمام قرة باغ  |  بتوقيت غرينتشالتحقيق السويسري: الاستماع إلى القطري الخليفي الأسبوع المقبل  |  بتوقيت غرينتشالبطلة الأولمبية الإسبانية بيتيا تعلن اعتزالها  |  بتوقيت غرينتشبيريز: كريستيانو رونالدو يكرس نفسه لحصد الجوائز  |  بتوقيت غرينتشكافانى عن علاقته بنيمار: لسنا صديقين  |  بتوقيت غرينتشنادال ينسحب من بطولة «بازل» للتنس  |  بتوقيت غرينتشسباعية ليفربول تنعش آماله في دوري الأبطال  |  بتوقيت غرينتشدورتموند يواجه خطر الخروج من «أبطال أوروبا» بعد التعادل مع أبويل  |  بتوقيت غرينتشتوتنهام يتعادل مع ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا  |  بتوقيت غرينتشالعلامة الكاملة لسيتي بالفوز على نابولي في دوري الأبطال  |  بتوقيت غرينتش