|   

فرق البحث تكثف الجهود للعثور على ضحايا الطائرة الماليزية

النسخة: الورقية - دولي
آخر تحديث: بانغكالان بون (أندونيسيا) - أ ف ب - 

تبذل فرق البحث «جهوداً قصوى» للعثور على ضحايا الطائرة التابعة لشركة «آر ايجا» التي تحطمت في بحر جاوا، فيما يفترض أن ينضم محققون دوليون الى العمليات لتحديد مكان الطائرة.

وانتشلت سبع جثث منذ بدء العمليات على أثر اختفاء الطائرة من طراز «آرباص إيه 320-200» التي كانت تقل 162 شخصاً، بعد إقلاعها من مدينة سورابايا الإندونيسية متوجهة إلى سنغافورة. وأعلنت الشرطة الأندونيسية التعرف على جثتي رجل وامرأة، سيتم تسليمهما إلى عائلتيهما بعد تأكيد رسمي. وقال مسؤول أندونيسي عن عمليات البحث والانقاذ سوناربويو ساندي أمس، غداة يوم من الأحوال الجوية السيئة أدى إلى تباطؤ عمليات البحث: «نبذل جهوداً قصوى للبحث عن الجثث وتحديد مكان الطائرة». وأضاف أن السماء باتت «صافية» بعد يوم من الأحوال الجوية السيئة.

لكن الأحوال الجوية ساءت من جديد ومنعت الأمطار الغزيرة المروحيات من الإقلاع. وقال مسؤول آخر إن السفن تواصل عملياتها في البحر. وسينضم خبراء أجانب إلى المحققين الأندونيسيين المتخصصين في الأمن، لتحديد مكان سقوط الطائرة وانتشال الصندوقين الأسودين الأساسيين لتحديد أسباب الكارثة.

وقال ساندي إن «عشرة محققين من اللجنة الوطنية لسلامة وسائل النقل وفرنسيين اثنين وسنغافوريين اثنين سينضمون الى عمليات البحث لتحديد مكان حطام الطائرة بدقة». وأضاف: «نأمل في أن يرصد جهاز لسبر الأعماق الإشارة الضعيفة التي تصدر عن جهاز البث لتحديد الموقع في الحالات الطارئة (إي أل تي)». ويرسل هذا الجهاز عادة إشارات تساعد فرق البحث على كشف مكان الطائرة.

وتابع ساندي أن عشرات من رجال الضفادع البشرية والغواصين، منتشرون في المنطقة ومستعدون للغوص في أعماق البحر عندما يتحدد مكان جسم الطائرة بدقة.

وأوضح هذا المسؤول أنه «الأهم هو العثور على الجزء الرئيسي من الطائرة وبداخله يمكن أن نعثر على الصندوقين الأسودين». ويتوقع أن تكون الطائرة على عمق حوالى 25 و32 متراً. ونقلت جثتان إلى سورابايا ثاني مدن اندونيسيا المستعدة لفحوص التعرف على جثث الضحايا. كما وصلت ست جثث إضافية في نعوش بيضاء مزينة بالورود.

وكانت الطائرة تقل 155 أندونيسياً وثلاثة كوريين جنوبيين وفرنسياً هو مساعد قائد الطائرة، وبريطانياً وماليزياً وسنغافورياً.

وأرسلت استراليا وسنغافورة وماليزيا طائرات وسفناً للمشاركة في عمليات البحث فيما ينتظر أقارب المسافرين المفقودين بقلق أي معلومات عن الطائرة التي أقلعت الأحد من سورابايا شرق اندونيسيا في رحلة متوجهة إلى سنغافورة.

وفقدت الطائرة بعدما طلب طياروها إذنَ سلطات المراقبة الجوية لتغيير ارتفاع الرحلة بسبب أحوال جوية سيئة.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 

أكثر من 340 ألف قتيل حصيلة الحرب السورية  |  بتوقيت غرينتشلافروف يتهم واشنطن بـ«استفزاز» كوريا الشمالية  |  بتوقيت غرينتشالاتحاد الأوروبي يدعو إسرائيل لوقف هدم منازل الفلسطينيين  |  بتوقيت غرينتشمقتل ثلاثة من جنود حفظ السلام في مالي  |  بتوقيت غرينتشتركيا: الدول الثلاث ستحدد من سينضم لمفاوضات السلام السورية  |  بتوقيت غرينتشماكرون يزور الصين مطلع العام المقبل  |  بتوقيت غرينتشزيمبابوي تبدأ حقبة جديدة بقيادة إيمرسون منانغاغوا  |  بتوقيت غرينتشالسيسي يتوعد مرتكبي اعتداء شمال سيناء بـ«القوة الغاشمة»  |  بتوقيت غرينتشأفغانستان: مقتل 20 من «طالبان» في ضربة جوية  |  بتوقيت غرينتشمحمد بن سلمان لـ «نيويورك تايمز»: المرشد الإيراني هتلر جديد في الشرق الأوسط  |  بتوقيت غرينتش