روبن غيب الـ "بي جيز" يفيق من الغيبوبة 

|

أفادت هيئة الإذاعة البريطانية"بي بي سي"، أن المغني البريطاني روبن غيب، عضو فريق"بي جيز"الشهير منذ سبعينات القرن الماضي، أفاق من غيبوبة استمرت أكثر من اسبوع، وأنه حاول التواصل مع أفراد أسرته الذين يحيطون به في غرفته بأحد مستشفيات وسط لندن.

وقال دوغ رايت، المتحدث باسم غيب، إن المغني البالغ من العمر 62 سنة، بدأت تظهر عليه علامات الشفاء، وأصبح قادراً على الإيماء والتواصل مع أسرته.

وأصيب غيب بالتهاب رئوي ودخل في غيبوبة في وقت سابق الشهر الجاري، وكان قبلها يُعالَج من سرطان القولون والكبد.

وأسس غيب فريق"بي جيز"الغنائي، مع توأمه موريس وشقيقهما الأكبر باري، في أواخر الخمسينات. وحقق الفريق مبيعات تقدر بنحو 200 مليون ألبوم، خلال مسيرة فنية حافلة استمرت أكثر من 50 عاماً.

وساهم الفريق في التعريف بنظام الديسكو الصوتي للأغاني خلال فترة السبعينات، وكانت له سلسلة من الأغاني الناجحة في هذه الفترة مثل"البقاء على قيد الحياة"و"حمى الليل"و"جيف يتحدث".