البرادعي أبرز المرشحين لرئاسة الحكومة المصرية لكنه لم يكلف بعد

البرادعي أبرز المرشحين لرئاسة الحكومة المصرية لكنه لم يكلف بعد

القاهرة - أ ف ب |

أعلن المستشار الإعلامي للرئيس المصري المؤقت عدلي منصور، أحمد المسلماني، أن منسق جبهة الإنقاذ الوطني محمد البرادعي هو "أبرز" المرشحين لرئاسة الحكومة الجديدة، ولكن لم يصدر أي قرار رسمي بعد في هذا الصدد.


وقال المسلماني إن "هناك أسماء عدة مطروحة لرئاسة الوزراء، أبرزهم الدكتور محمد البرادعي، لكنه لم يصدر بعد أي قرار رسمي بتكليف رئيس الوزراء". وأضاف "نحن نأخذ في الاعتبار اعتراضات بعض القوى السياسية على بعض الأسماء".
وقال سياسيون، مقربون من المشاورات الجارية لاختيار رئيس الوزراء، إن "تأخير الإعلان الرسمي عن تكليف البرادعي برئاسة الوزراء، هو إعلان حزب النور السلفي تحفظه على اختياره رئيساً للوزراء". وبحسب أحد هؤلاء السياسيين فإن "اتصالات تجري حالياً مع قيادات حزب النور، لإقناعهم بأن البرادعي هو أفضل اختيار في المرحلة الراهنة لرئاسة الوزراء".
فيما يصف حزب النور البرادعي بأنه "علماني"، ويرى أن هذا التوجه العلماني "يتعارض مع رؤية الحزب الإسلامية".
وشارك حزب النور، ممثلاً برئيسه يونس مخيون، في الاجتماع الذي عقده وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي مع عدد من الشخصيات السياسية والدينية، وتم خلاله الاتفاق على "خارطة المستقبل" للمرحلة الانتقالية في مصر، بعد عزل الرئيس محمد مرسي الأربعاء الماضي.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، في وقت سابق، أن الرئيس الموقت عدلي منصور "استقبل البرادعي وكلفه تشكيل الحكومة الجديدة"، التي ستتولى السلطة التنفيذية خلال مرحلة انتقالية، يجري خلالها التحضير لانتخابات رئاسية. إلا أن الوكالة عادت وتراجعت عن هذا الخبر.