«فلاي دبي» تستأنف رحلاتها إلى السليمانية

احدى طائرات "فلاي دبي" (ارشيفية)
دبي- «الحياة» |

تستأنف شركة طيران «فلاي دبي» رحلاتها إلى مدينة السليمانية في العراق بدءاً من العاشر من أيار (مايو) المقبل، علماً أنها تشغّل رحلات إلى خمس مدن عراقية، هي بغداد والبصرة وإربيل والنجف، إضافة إلى السليمانية.


ويأتي استئناف رحلات «فلاي دبي» إلى السليمانية بعد إعلان السلطات العراقية، إعادة افتتاح مطار المدينة في آذار (مارس) الماضي. وتعد الشركة الناقلة الأولى من الإمارات التي تخدم هذه المدينة برحلات مباشرة، بواقع رحلتين أسبوعياً. وسترتفع رحلات «فلاي دبي» إلى ثلاث أسبوعياً، بدءاً من حزيران (يونيو) المقبل.

وستشغل الناقلة رحلاتها بين مطار دبي الدولي ومطار السليمانية الدولي يومي الخميس والأحد، وستكون مدينة السليمانية المحطة الرقم 92، ضمن شبكة وجهات الرمز المشترك مع «طيران الإمارات».

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «فلاي دبي» غيث الغيث: «نحن سعداء بعودة رحلات الطيران المباشرة بين الإمارات والسليمانية، بعد توقف دام ثلاث سنوات». ولفت إلى أن الشركة «كانت بدأت رحلاتها الى السليمانية عام 2010 وخلال هذه السنوات، رصدنا طلباً كبيراً على الرحلات من المنطقة». وأكد التطلع إلى «تعزيز خدماتنا إلى العراق الذي يعد سوقاً حيوية يشهد نمواً في الاستثمارات وفي حركة التجارة والسياحة».

ويعتمد اقتصاد المدينة على السياحة والزراعة، مع تنامي أعداد المشاريع الصغيرة والمتوسطة، التي يساهم معظمها في تطوير حركة التجارة. كما تضم المدينة ثاني أكبر متحف في العراق بعد ذلك الوطني في بغداد، فضلاً عن المعالم القديمة التي تمثل حضارات الفرس والأكراد، وتعود الى فترة 1792 -1750 قبل الميلاد.

ويُعد العراق إحدى الأسواق المهمة لـ «فلاي دبي»، إذ تشغل الناقلة 46 رحلة اسبوعياً انطلاقا من دبي التي تعد مركزاً عالميا للطيران. وتتيح للمسافرين من العراق فرصة السفر إلى شبكة واسعة من الوجهات حول العالم، في كل من أوروبا وآسيا والهند وروسيا.