وفاة صاحب الرقم القياسي في سرعة قيادة «دراجة صاروخية» أثناء التدريب

ستراسبورغ (فرنسا) - أ ف ب |

قضى صاحب الرقم القياسي في سرعة قيادة «دراجة صاروخية»، أثناء تدريب كان يجريه في مدرج طائرات مهجور في منطقة ألزاس شرق فرنسا أمس (السبت)، بحسب ما أعلنت مصادر رسمية.

وانطلق السائق فرانسوا جيسي البالغ من العمر 36 عاماً بسرعة 300 كيلومتر في الساعة على متن «دراجة صاروخية»، وهو نوع من الدارجات النارية بثلاث عجلات يستخدم ضغط بخار المياه لبلوغ سرعات عالية جداً.

وبعد بضع ثوان، خرجت الدراجة عن المسار وأصيب صاحبها إصابة قاتلة.

وقال المدعي العام في مدينة كولمار كريستيان روكينيي إن فرانسوا جيسي «كان معروفاً بأنه صاحب الرقم القياسي في السرعة مع هذا النوع من الدراجات المُعدّلة».

وتتميّز هذه الدراجات بإمكانية بلوغ سرعات عالية جداً في بضع ثوان.

وبحسب التحقيقات الأولية بلغت الدراجة سرعة «298 كيلومتراً في الساعة بعد أربع ثوان على الانطلاق، وبعد ذلك بثلاث ثوان انحرفت عن المسار».

ولم يعرف بعد سبب هذه الانحراف وهو قد يكون حفرة في الأرض أو سبباً آخر، علماً أن السائق لم يحصل على موافقة لممارسة التدريب في هذا المدرج.

وكان فرنسوا جيسي ضرب الرقم القياسي حين بلغ سرعة 333 كيلومتراً في الساعة في أربع ثوان وثمانية أعشار، وذلك في السابع من تشرين الثاني (نوفمبر) 2014.