جامعة الطائف تطلق مبادرة «النطاقات للمعدلات»

الطائف - «الحياة» |



أطلقت جامعة الطائف مبادرة النطاقات الدلالية للمعدلات التراكمية لطلاب الجامعة من خلال المنظومة الإلكترونية للقبول والتسجيل، الهادفة إلى تشجيع الطلاب على الاجتهاد والتميز دراسياً.

وأوضح وكيل جامعة الطائف للشؤون الأكاديمية والتطوير الدكتور عبد الرحمن الأسمري أن المبادرة تأتي من منطلق حرص الجامعة على أبنائها الطلبة، بهدف مساعدتهم على التخرج في الوقت المناسب، ومنافستهم في سوق العمل.


وبين أن فكرة المبادرة تتمثل في تصنيف معدلات الطلبة إلى فئات، إذ تمثل كل فئة نطاق دلالي بحسب معدلاتهم التراكمية، وبألوان متمايزة على حساب الطالب، ما يدفعهم لبذل الجهد للانتقال من نطاق إلى النطاق الأعلى منه، ويعزز التنافس الأكاديمي بينهم ويشجعهم على المزيد من بذل الجهد للتحصيل والتميز والإبداع، وبالتالي يتحقق الهدف وهو تجويد الأداء وتميز المخرجات التعليمية.

من جانبه، أفاد عميد القبول والتسجيل في جامعة الطائف الدكتور وصل الله السواط أن المبادرة تتكون من خمسة نطاقات دلالية وفق معيار المعدل التراكمي للطالب والحد الأدنى للتخرج، وهي: نطاق التميز، ثم التفوق، ثم الاجتهاد، ثم التحذير، وأخيراً التعثر، مشيراً إلى أن هذه النطاقات تتدرج من نطاق التميز في القمة للطلبة الذين تتراوح معدلاتهم بين 3.75 إلى 4، ثم نطاق التفوق للطلبة الذين تتراوح معدلاتهم بين 3.50 إلى 3.74، ثم نطاق الاجتهاد للطلبة الذين تتراوح معدلاتهم بين 2.75 إلى 3.49، يليه نطاق التحذير للطلبة الذين تتراوح معدلاتهم بين «المعدل المحدد للتخرج في الكلية إلى 2.74»، وأخيراً يأتي نطاق التعثر، الخاص بالطلبة الذين تقل معدلاتهم عن معدلات التخرج المحددة في الكلية.

ولفت إلى أن لكل نطاق دلالاته وإجراءاته التي ستتخذ من الجامعة نحو الطلبة، إذ سيحصل الطلبة المميزون المتفوقون في الجامعة على مزايا نظير تميزهم وتفوقهم، بينما سيحظى الطلبة الذين هم في نطاق التحذير والتعثر بالدعم الأكاديمي من المرشد الأكاديمي للطالب.

وأشار السواط إلى أنه سيتم تطبيق لائحة الدراسة والاختبارات التي اعتمدتها الجامعة على الطلبة الذين لم يظهروا تحسناً في مستواهم الدراسي، إذ سيوجه إنذاراً أكاديمياً أولياً للطالب الذي يقل معدله عن المعدل المحدد للتخرج، وفي حال عدم تحسن الوضع الأكاديمي للطالب في الفصل الذي يليه سيوجه له إنذاراً ثانياً، وفي حال عدم تحسن الوضع الأكاديمي للطالب سيتم فصله نهائياً من الجامعة.

وتعتزم جامعة الطائف عقد عدد من الورش في الكليات لتوضيح تطبيق هذه الآليات وتعريف الطلبة بها، إضافة إلى إرسال التنبيهات بواسطة رسائل SMS والرسائل الإلكترونية للطالب إلى صفحته الشخصية في المنظومة الجامعية.