الجيش الباكستاني يقتل قياديا متطرفا مطلوبا لقتله مئة شخص

باكستان. (أرشيفية).
اسلام اباد - أ ف ب |

قتل الجيش الباكستاني اليوم (الخميس)، مسلح متطرف مطلوب لقتله أكثر من مئة شخص، في اشتباك مع قوات الأمن في جنوب غربي البلاد، وفق ما أعلن الجيش.

وأفاد الجيش في بيان بأن «القوات الباكستانية قتلت سلمان بديني خلال عملية دهم نفذتها في قرية كيلي الماس قرب كويتا مركز ولاية بلوشستان»، بعد تبلغها معلومات بأن انتحاريين كانوا يختبئون هناك.

وكان القيادي المحلي في جماعة «عسكر جنقوي»، مطلوبا لضلوعه في قتل أكثر من مئة شخص، بينهم شرطيون وأفراد من أقلية طائفة الهزارة، وكان مصنفاً «هدفا قيما».

وقتل أيضا خلال العملية مسلحان متطرفان آخران، هما انتحاريان بحسب الجيش، إضافة إلى ضابط في استخبارات الجيش، فيما أصيب أربعة جنود اثنان منهم جروحهما بالغة.

وتعتبر جماعة «عسكر جنقوي» من أعنف المجموعات المسلحة في البلد، وتبنت في السنوات الأخيرة هجمات كبرى.

وتنشط مجموعات عدة مسلحة متطرفة في بلوشستان، بينها حركة «طالبان» ومجموعات محلية تابعة لتنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش).