السيولة المتداولة في بورصة البحرين تتراجع 48 ٪

|

عاود المؤشر العام لبورصة البحرين خلال تعاملات أمس ارتفاعه مجددا، لينهي التعاملات على ارتفاع محدود نسبته 0.12 في المئة تعادل 1.56 نقطة هبوطا الى 1267.04 نقطة في مقابل 1265.48 نقطة أول من أمس، لتتقلص خسارة المؤشر منذ مطلع العام الى 4.86 في المئة، بينما هبط مؤشر البحرين الإسلامي بنسبة 0.14 في المئة الى 981.78 نقطة في مقابل 983.18 نقطة لليوم السابق.


وهبط اجمالي كمية الأوراق المالية المتداولة أمس في «بورصة البحرين» الى 2.2 مليون سهم في مقابل 4.44 مليون سهم بنسبة تراجع 50 في المئة، فيما هبطت القيمة المتداولة الى 367 ألف دينار في مقابل 701 ألف دينار أول من أمس بنسبة تراجع 48 في المئة، وتراجع عدد الصفقات المنفذة الى50 صفقة في مقابل 65 صفقة أول من أمس، بنسبة تراجع 23 في المئة.

وشهدت جلسة أمس التداول بأسهم 7 شركات، ارتفعت شركة واحدة، وتراجعت شركتان، واستقرت اسعار 4 شركات، لترتفع القيمة السوقية للأسهم المدرجة الى 7.77 بليون دينار بزيادة 9.6 مليون دينار نسبتها 0.12 في المئة.

وركز المستثمرون في تعاملاتهم على قطاع الاستثمار والذي بلغت قيمة أسهمه المتداولة 203 آلاف دينار، ما نسبته 55 في المئة من القيمة الاجمالية المتداولة، وبكمية بلغت 1.4 مليون سهم تم تنفيذها من خلال 13 صفقة.

وجاءت مجموعة جي اف اتش المالية في صدارة البورصة بقيمة متداولة بلغت 186 ألف دينار، ما نسته 51 في المئة من سيولة السوق، وبكمية قدرها 1.27 مليون سهم، نُفذت من خلال 10 صفقات.

وحل البنك الاهلي المتحد ثانيا بقيمة متداولة بلغت 97 ألف دينار، ما نسته 26 في المئة من سيولة السوق، وبكمية قدرها 438 مليون سهم، نُفذت من خلال 25 صفقة.