ترامب: كومي تفاحة فاسدة في «أف بي آي»

واشنطن - رويترز، أ ف ب، أ ب |

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب معارضته أي قانون للهجرة لا يتضمّن تشييد «جدار حقيقي» على الحدود المكسيكية ويضمن «أمناً حدوداً قوياً جداً».


واعتبر ان لدى الولايات المتحدة «أسوأ قوانين هجرة في العالم»، مشيراً إلى أنه يسعى للتوصل إلى اتفاق شامل يتضمّن كل أولوياته، وتابع: «حان وقت الحصول على الحزمة كاملة».

ووصف ترامب مكتب التحقيقات الفيديرالي (أف بي آي) بأنه «مؤسسة رائعة»، واستدرك في إشارة إلى المدير السابق للمكتب جيمس كومي: «بعضهم كان مثل تفاح فاسد، وكان جيمس كومي واحداً منهم». وعلّق على تغريدة لكومي الذي كان عزله من منصبه، قائلاً: «كيف سيشرح لأحفاده كل الأكاذيب والخداع وكل المشكلات التي سبّبها للبلد»؟

من جهة ثانية، بثّت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) أن مايكل كوهين، المحامي الشخصي للرئيس الأميركي، تلقى سراً 400 ألف دولار لترتيب محادثات بين ترامب والرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو العام الماضي.

الى ذلك، استعاد جاريد كوشنر، صهر الرئيس ومستشاره، تصريحاً أمنياً يمكّنه من الاطلاع على ملفات بالغة السرية، بعد خفض مستوى الإذن الممنوح له. وذكر آبي لويل، محامي كوشنر، أن موكله «يتطلّع إلى مواصلة العمل الذي طلبه منه الرئيس». على صعيد آخر، اعتبرت قاضية في نيويورك أن الرئيس لا يستطيع حجب مستخدمين عبر حسابه على موقع «تويتر»، نتيجة آرائهم السياسية، معتبرة أن ذلك ينتهك حقهم في حرية التعبير، بموجب التعديل الأول للدستور الأميركي.