عباءات رياضية للنساء في السعودية

إعداد فاطمة رضا |

تسعى مصممات أزياء سعوديات للاستفادة من الشعبية المتزايدة للعباءات النسائية الرياضية في المملكة، عبر تقديم تصاميم بألوان زاهية، لتحل محل العباءات السود التقليدية.


وأثارت صور لرياضيات سعوديات يركضن بعباءات ملونة الشهر الماضي في مدينة جدة المطلة على البحر الأحمر، تفاعلاً على مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض.

وفي مشغل في جدة، تقدم مصممة الأزياء إيمان أسعد جوهرجي مجموعة من العباءات بألوان مثل الأبيض والأخضر والبيج. وتتناسب هذه الألوان أكثر مع الحرارة الحارقة في المملكة.

وتصنع المصممة هذه العباءات باستخدام أقمشة طبيعية لا تلتصق بالجسد المتعرق، مثل البوبلين الفرنسي. وتقول جوهرجي (43 سنة) لوكالة فرانس برس «ثمة طلب كبير» على هذه العباءات مشيرة إلى أن توافرها بألوان مختلفة «يمنح (النساء) شعوراً بالقوة».

وتغطي العباءات الرياضية جسم السيدات بالكامل، لكنها توفر لهن حرية تحرك كافية خلال ممارسة الرياضة، خلافاً للعباءة التقليدية الفضفاضة.

وتؤكد المصممة التي بدأت بتصميم هذه العباءات وارتدائها علناً منذ عام 2007، أنها تعرضت للسخرية في البداية، ووصفت أيضاً بأنها تشبه «باتمان» (الرجل الوطواط).

وتوضح «صممتها لنفسي لأنها عملية». وتطور شكل العباءات مع تصاميم جديدة وأقمشة مختلفة وزينة. وأحدث الصيحات حالياً في عالم العباءات في السعودية، هي «عباءات كرة القدم» التي تأتي في ألوان نوادي كرة القدم المحلية. وهي طريقة جديدة لمشجعات النوادي المحلية، لإظهار ولائهن للفريق.