العراق يتهم دولا منتجة للنفط بتجاوز حصتها المحددة

بغداد - أ ف ب |
منظمة «أوبك». (رويترز)

اتهم العراق دولا منتجة للنفط بتجاوز حصتها كما حددتها منظمة «اوبك»، مع اقتراب اجتماع للكارتل مقرر في 22 حزيران (يونيو) الجاري، وفق ما افاد بيان رسمي أمس (الاثنين).

ونقل البيان عن وزير النفط جبار اللعيبي إن «المنتجين من داخل وخارج منظمة أوبك لم يصلوا بعد للأهداف المخطط لها. أسعارالنفط ما زالت دون مستوى الطموح».

واضاف «للوصول الى أسعار منصفة وواقعية، يجب زيادة الدعم والأستقرار والتزام المنتجين الاتفاق» الذي تم التوصل اليه مطلع العام 2017.

وتعهدت دول منتجة للنفط من «اوبك» وخارجها، خفض إنتاجها للحد من المعروض من الذهب الأسود في السوق العالمية، بهدف الحفاظ على معدلات الاسعار.

وعلى رغم ذلك، أفاد خبراء بأن العراق تجاوز مرارا الحصص التي تفرضها المنظمة. ومن المقرر ان يبحث 24 بلداً، في 22 حزيران (يونيو) الجاري مصير الاتفاق الذي ينتهي اواخر العام الحالي.

وادى الاتفاق الى رفع اسعار النفط الى اكثر من 70 دولارا للبرميل، مقارنة بـ 30 دولارا مطلع العام 2016.

وتابع اللعيبي امام الصحافيين أن العراق «يؤيد استقرار أسعار السوق حتى لو كانت بلادنا خاضت حروبا طوال 30 عاماً وتحتاج الى اعادة اعمار بشكل عاجل»، موضحا «نحن نحترم قرارات اوبك».

وأشار إلى أن «القضية الرئيسة التي يتعين اتخاذ قرار في شأنها (في فيينا) تتعلق باستقرار السوق».