«حظر الكيماوي» ترجح استخدام غاز السارين استخدم قرب اللطامنة في سورية

طفلان يعانيان آثار الهجوم الكيماوي في دوما. (أ ب)
أمستردام – رويترز |

قالت منظمة «حظر الأسلحة الكيماوية» اليوم الأربعاء إن التحاليل أكدت استخدام غاز الأعصاب السارين وغاز الكلور المحظورين في هجوم في شمال سورية العام الماضي.


وأضافت المنظمة في بيان أن السارين استخدم جنوبي مدينة اللطامنة في محافظة حماة في 24 آذار (مارس) 2017.

وخلصت أيضا إلى أن «غاز الكلور استخدم على لأرجح كسلاح كيماوي في مستشفى اللطامنة والمنطقة المحيطة بها في 25 مارس 2017».