سلاح الجو التابع لحفتر يستهدف متشددين قرب بنغازي وأجدابيا

طرابلس – «الحياة» |
خليفة حفتر. (أرشيفية)

شنّت مقاتلات سلاح الجو التابعة لـ «الجيش الوطني» الليبي الذي يقوده المشير خليفة حفتر، 3 غارات استهدفت متشددين هاربين من بنغازي، ومرتزقة أفارقة، جنوب مدينة سرت.


وأكد الناطق باسم قيادة «الجيش الوطني»، العميد أحمد المسماري، على موقع «فايسبوك»، نقلاً عن آمر غرفة عمليات القوات الجوية المنطقة الوسطى، العقيد طيار الشريف العوامي، أنه «بعد رصد ومتابعة لعصابات تنظيم القاعدة الإرهابي المكونة من الإرهابيين الهاربين من بنغازي ومرتزقة أجانب من أفريقيا وتحديد مواقعهم، شنت مقاتلات السلاح الجوي العربي الليبي غارة في الـ10 من صباح اليوم (الأربعاء)، وغارتين في الثالثة بعد الظهر على مواقعهم جنوب مدينة سرت، وكانت الإصابات مباشرة وعادت طائراتنا إلى قواعدها سالمة».

كذلك، قال آمر غرفة عمليات سرت الكبرى اللواء مبروك سحبان أمس، إن «3 ضربات جوية استهدفت رتلاً للجماعات الإرهابية غرب بوابة الستين جنوب أجدابيا». وأضاف سحبان أن «الضربة أصابت وشتتت رتل الجماعات الإرهابية التي كانت تحاول التقدم شرقاً باتجاه منطقة الهلال النفطي».

وأشار سحبان إلى أن «غرفة عمليات سرت الكبرى تترقب رتلاً آخر قادماً من منطقة الهروج، ليتم التعامل معه فور اقترابه».

من جهة أخرى، أعلنت «الكتيبة 302 صاعقة» التابعة لـ «الجيش الوطني» أن عناصرها عادوا إلى مقر الكتيبة بعد انتهاء المهمات القتالية المكلفين بها في مدينة درنة. وكان المسماري أعلن أن «الساعات المقبلة ستشهد إعلان تحرير مدينة درنة من قبضة الجماعات الإرهابية».