«الريال» يضرب استقرار «الثيران»

كراسنودار - رويترز |
لوبتيغي حُرم من فرصة «المونديال».

أقيل يولن لوبتيجي من تدريب منتخب إسبانيا أمس (الأربعاء) قبل يومين من مباراته الأولى في كأس العالم ضد البرتغال، بعدما قال الاتحاد الإسباني لكرة القدم إنه لم يبلغه باتفاقه على قيادة ريال مدريد بعد البطولة. وأعلن ريال مدريد على نحو مفاجئ أول من أمس (الثلثاء) أن لوبتيجي، الذي مدد مؤخراً عقده مع إسبانيا ولم يخسر الفريق تحت قيادته في 20 مباراة، سيتولى قيادة بطل أوروبا اعتباراً من الموسم المقبل. وقال لويس روبياليس رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم إن بديل لوبتيجي سيعلن «قريباً». وأضاف أن الاتحاد الإسباني علم بتحرك لوبتيجي قبل خمس دقائق من إعلان ريال مدريد بطل أوروبا. وأبلغ روبياليس مؤتمراً صحافياً في مقر المنتخب الإسباني في كراسنودار: «لا يمكن للمدرب أن يتصرف بهذه الطريقة وهو موظف في الاتحاد الإسباني. علمت بالأمر عبر الهاتف قبل خمس دقائق من الإعلان الرسمي. نشعر بأن علينا اتخاذ هذا القرار».