تحديات كبيرة أمام الروس عشية «الحدث»

موسكو - أ ف ب |
روسيا ستحتضن مئات الآلاف من الزائرين.

بين التهديد الإرهابي والخوف من أعمال الشغب أو الحوادث العنصرية، تواجه روسيا تحديات أمنية كبيرة عشية مباريات كأس العالم لكرة القدم، التي يريد الكرملين استخدامها لتلميع صورة بلد أضرت به أزمات متكررة مع الغرب. ابتداء من اليوم الخميس ومع انطلاق مونديال ،2018 الذي يبدأ بشيء من الإثارة بين روسيا والسعودية (15.00 ت غ)، ستتركز أنظار العالم أجمع على روسيا. وينتظر وصول مئات آلاف الزائرين الأجانب الى روسيا، وتسمّر مئات ملايين المشجعين أمام الشاشات. فأكبر حدث رياضي على الكرة الأرضية هو فرصة ذهبية لإعطاء صورة جميلة عن روسيا، بعيداً من خضات الديبلوماسية الدولية، شرط أن يجري كل شيء على ما يرام. وقال الرئيس فلاديمير بوتين، الذي دُعي الى مؤتمر الفيفا الثامن والستين: «بلادنا مستعدة لتنظيم كأس العالم، وضمان أقصى شعور بالراحة والاطمئنان لكل من يأتي إلى روسيا».