حمى كأس العالم تجتاح أسلندا

99.6 في المئة شاهدوا مباراة منتخب بلادهم في اسلندا. (أ ف ب)
جيلندزك - رويترز |

تابع 99.6 في المئة من مشاهدي التلفزيون في أسلندا أول مباراة لمنتخب بلادهم في كأس العالم لكرة القدم عندما فرض الفريق التعادل 1-1 على الأرجنتين التي قادها ليونيل ميسي يوم السبت الماضي.


ووفقاً لبحث أجرته شركة جالوب فإن هذه المباراة حطمت الرقم القياسي في نسبة المشاهدة التلفزيونية لحدث رياضي في تاريخ أسلندا والذي يعود لبطولة أوروبا 2016 في فرنسا عندما تأهلت ايسلندا لدور الثمانية.

وقال فالجير فيليالمسون مسؤول البحث الإعلامي بمحطة ار.يو.في العامة لرويترز: «تم رصد إشارات بث بنسبة 60 في المئة (تابعها مشاهدون بلغت نسبتهم 99.6 في المئة من مشاهدي التلفزيون بالبلاد) وهو ما يفوق نسبة 58.8 في المئة في مباراة ضد انكلترا في بطولة أوروبا 2016».

أما نسبة 0.4 في المئة التي لم تشاهد الفريد فينبوجاسون وهو يلغي هدف التقدم الذي سجله سيرجيو أجويرو أو إهدار ميسي لركلة جزاء فشاهدوا برنامجا للطبخ أو آخر لإنقاص الوزن.

وفي خضم حمى كأس العالم في أسلندا أعلنت مؤسسات عن خطط لانتهاء العمل مبكرا في يوم مواجهة نيجيريا الجمعة المقبل.