اهتمام عالمي بهزيمة السعودية أمام أوروغواي

السعودية خسرت بهدف. (أ ف ب)
|

ركزت الصحف العالمية الضوء عل هزيمة المنتخب السعودي أمام نظيره أوروغواي، بهدف من دون مقابل، في الجولة الثانية بدور المجموعات في كأس العالم.


وبعنوان «السعودية تتطلع لتقديم أداء إيجابي في كأس آسيا بعد وداع روسيا» قالت وكالة Reuters الإنكليزية واسعة الانتشار ان الأمل بالنسبة للسعودية بات يكمن في مشاركتها المقبلة ببطولة كأس آسيا.

السعودية ودعت كأس العالم بعد الخسارة من أوروغواي (1-0)، وكانت قد خسرت أمام روسيا البلد المضيفة في المباراة الافتتاحية بخمسة أهداف لا رد لها.

وعلى ملعب روستوف آرينا، قدم المنتخب السعودي كرة قدم رائعة وتنافسية قوية على عكس ما ظهر به أمام روسيا، وأطلقوا ايضاً 3 تسديدات قوية على المرمى وظهروا بمستوى يدعو للفخر.

الكفاءة شيء يجب أن تحسنه المملكة العربية السعودية وتقدمه بشكل أفضل في كأس آسيا 2019 بالإمارات العربية المتحدة.

ومن جانبها، قالت صحيفة The Sydney ان لويس سواريز سجل هدف خروج السعودية من مونديال روسيا، بعدما فشل الحارس محمد العويس في الاستيلاء على الكرة التي سددها سواريز في الزاوية.

ولم تمتلك المملكة العربية السعودية - التي لم تفز بلقب كأس العالم منذ أول ظهور لها عام 1004- أية نقطة مثل مصر التي خسرت 3-1 أمام روسيا، الثلثاء.