مدرب تونس: هذه إمكاناتنا.. وانتصار بلجيكا مستحق

موسكو - رويترز |

أقر مدرب منتخب تونس نبيل معلول بأن فريقه يفتقر إلى الإمكانات لمقارعة منتخب بلجيكا القوي، بعدما تجرع الفريق العربي هزيمة ثقيلة 5-2 أمام منافسه في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السابعة بكأس العالم لكرة القدم، في روسيا أول من أمس (السبت). وقال معلول في مؤتمر صحافي: «هذه امكاناتنا، ويجب أن نواصل العمل ونطور أنفسنا، وحتى في حال لم يفتتح المنتخب البلجيكي التسجيل من ركلة جزاء كان بوسعه التسجيل بطرق أخرى.. كانت النتيجة ستكون أثقل، لولا مهارة الحارس فاروق بن مصطفى».


وأضاف مدرب تونس، الذي انتهت تقريبا آماله بالتأهل للدور الثاني المرة الأولى في تاريخه: «المنتخب البلجيكي كان أفضل منا على جميع المستويات، ويستحق انتصاره عن جدارة».

وبدأ منتخب تونس المباراة بشكل سيئ، لتهتز شباكه باكرا من ركلة جزاء، بعد عرقلة صانع اللعب إيدن هازارد، وسددها صانع لعب تشيلسي الانكليزي بنجاح، بعد ست دقائق من البداية.

وعزز المهاجم روميلو لوكاكو تفوق منتخب بلجيكا المرشح للمنافسة على لقب كأس العالم، بعد انفراده بالحارس في الدقيقة الـ16.

وقلص الظهير الأيمن ديلان برون الفارق لتونس من ضربة رأس، بعد دقيقة، قبل أن يغادر أرض الملعب بسبب الاصابة، لكن الفريق اكتوى مرة جديدة بنار أخطائه الدفاعية.

وأخفق الظهير الأيسر علي معلول في تشتيت الكرة، ليستغلها هجوم منتخب بلجيكا، وينفرد لوكاكو بالحارس ويسجل هدفه الشخصي الثاني، والثالث لفريقه، قبل نهاية الشوط الأول.