الحضري يقاضي صاحب إشاعة «الأستوديو»

الحضري أصبح أكبر لاعب يشارك في المونديال. (رويترز)
القاهرة - «الحياة» |

قرر قائد المنتخب المصري عصام الحضري مقاضاة صحافي اتهمه بالحصول على مبالغ مالية، في مقابل تحويل غرفته إلى ما يشبه الأستوديو، لإجراء حوارات مع عدد من اللاعبين، مؤكدا أنه لم يتقاض أية مبالغ مالية، فيما كشف الصحافي إيهاب الفولي أن الحضري وقع عقدا مع القناة لتقديم برنامج رياضي، وكان تسهيله إجراء الحوارات مع لاعبي المنتخب المصري خلال المونديال من بنود التعاقد مع القناة، مشددا على أنه سيقاضي الحضري وعددا من لاعبي المنتخب المصري، الذين حصلوا على مبالغ مالية من إحدى القنوات الفضائية، بتهمة خرق القوانين، إذ إنهم كانوا في مهمة وطنية، وفقا لقرار وزاري، وينطبق عليهم ما ينطبق على موظفي الحكومة بعدم العمل لدى جهة أخرى.


من جهته، كذب مدافع الأهلي سعد سمير تصريحات رئيس الاتحاد المصري هاني أبوريدة، التي قال فيها إن اللاعب عوقب على فعله الخادش للحياء في التدريبات، مؤكدا أنه لم يخضع للتحقيق ولم يعاقب، مشددا على أنه لم يتورط في سلوك غير أخلاقي ضد زميله في المنتخب المصري محمود عبد المنعم (كهربا)، وأنه كان ينبه زميله من أجل التركيز أثناء حديث المدير الفني.