تاكسي طائر من «آودي» و «آرباص»

فرنسوا حبشي |

على رغم أن الوقت لا يزال باكراً للغاية لرؤية سيارات طائرة على الطرق أو في الجو، مثلما تنبأت روايات الخيال العلمي المختلفة وأفلامه، فإن آودي وآيرباص وأيضاً الحكومة الألمانية– تحديداً، متلهفون للغاية لمواصلة استكشاف هذه التقنية المستقبلية.


قبل أيام، وقّع كل من ممثلين عن آودي وآيرباص ووزير النقل الألماني أندرياس شوير، ووزيرة الدولة للشؤون الرقمية دوروثي بار، وحاكم إنغولشتادت كريستيان لوسل، إلى جانب سياسيين ورجال أعمال، خطاب نوايا للبدء في اختبار مشروع التاكسي الطائر في إنغولشتادت.

ولم يتم الإفصاح عن أية معلومات أخرى تتعلّق بالخطوات المقبلة من هذا المشروع «الثوري» وفقاً للاتفاق الموقّع، أو حتى عن موعد البدء في تلك الاختبارات. لكن يبدو أن الجميع في ألمانيا مقتنع أن السيارات الطائرة هي المستقبل في عالم وسائل النقل. وكانت آودي خطت أولى خطواتها نحو عالم السيارات الطائرة مطلع العام الحالي، عندما قدّمت نموذجها الاختباري Pop.Up Next في معرض جنيف الدولي.

وحمل هذا النموذج التصوّري بصمات «إيتالديزاين» و «آيرباص»، وهو عبارة عن سيارة كهربائية صغيرة يمكنها الانفصال عن الشاسي الخاص بها والاتصال بمروحية رباعية ضخمة تمكنها من التحليق في الهواء.

وترى آودي أن المركبات شأن Pop.Up Next، ستنقل في نهاية المطاف «الركاب في صورة أسرع وأكثر راحة على الطرق وفي الجو بالمدن الكبيرة المزدحمة».