«آودي Q8» الأحدث: جريئة جداً... ورياضية بامتياز

فرنسوا حبشي |

أخيراً وبعد مرور 6 أعوام على الشائعات، أزاحت آودي الستار عن موديلها Q8 الذي يمثل عروض الـSUV الكوبيه متوسّطة الحجم، بوصفه منافساً قوياً لموديلي مرسيدس- بنز GLE كوبيه وبي أم دبليو X6 تحديداً.


وكما هو متوقع، جاءت Q8 الجديدة أقصر طولاً وأقل ارتفاعاً لكن أكثر عرضاً مِن الطراز الشقيق Q7 الذي تشترك معه في مكوّنات عدة. وترى ماركة إنغولشتادت أن Q8 الأحدث يجمع ما بين الخصائص العملانية والطلة الأنيقة الساحرة وأيضاً الطابع الرياضي المعزز، لتكون المحصلة أجمل عروض آودي الترفيهية الرياضية متعددة الاستخدامات التي صممت خلال السنوات الأخيرة.

وزوّدت Q8 الأحدث بباقة حصرية مِن التقنيات المتطوّرة في عالم السيارات، علماً أن الفئة السعرية لم يعلن عنها بعد. ويتوقّع أن تكون السيارات أغلى سعراً من Q7 الذي يبدأ سعرها من ٤٩٩٠٠ دولار في الولايات المتحدة. وعلى الأرجح، لن يقلّ سعر Q8 المبدئي عن ٦٠ ألف دولار قبل احتساب أي خيارات إضافية، وهي نقطة لا تصبّ كثيراً في مصلحة تلك الكروسوفر التي تسعى إلى الهيمنة على تلك الفئة من العروض.

< لا تزال Q8 وفية للخطوط التصميمية للنموذج التصوّري «سبورت كونسيبت» الذي شاهدناه عام ٢٠١٧. وعلى رغم حجمها، تتميز Q8 بطلّة رياضية معززة كما أن المقدّم جريء وهجومي للغاية، كأن آودي تريد أن تصمم كروسوفر مطوراً انطلاقًا من سيارتها سوبر- كار R8.

وإحقاقاً للحق، جاءت مقصورة Q8 الجديدة مستوحاة من الشقيق Q7، لكن مع بعض التجهيزات المميزة اللافتة للانتباه مثل ذلك الشريط المتصل لفتحات تهوئة المكيّف الذي يمتد بعرض لوحة القيادة ويستقر في أعلاها. أيضاً، يهيمن على الجزء السفلي من لوحة القيادة اللون الأسود البراق لإضفاء طابع مترف للغاية. كما أن خلفية لوحة القيادة تتماشى مع خلفية شاشة النظام المعلوماتي الترفيهي الرئيسة، ما يعطي انطباعاً بأنها شاشة ضخمة.

وتهيّمن على لوحة القيادة شاشتا عرض عاملتان باللمس: شاشة رئيسة قياس ١٠.١ بوصة في تابلوه الأدوات الوسطية، وأخرى أصغر حجماً قياس ٨.٦ بوصة أعلى الكونسول الوسطي. وبالمثل، جاءت لوحة العدادات رقمية بالكامل، من خلال شاشة قياس ١٢.٣ بوصة تعرض عليها بيانات نظام الدفعوخريطة النظام الملاحي.

وبخلاف طراز Q7 الذي تتسع مقصورته حتى 7 مقاعد، تتسع مقصورة Q8 لخمسة مقاعد فقط، منها مقعدان أماميان كبيران ومريحان مكسوّان بالجلود الفاخرة. وعلى رغم أن كل المقاعد القياسية تبدو مريحة للغاية، وفّرت آودي خيارات إضافية للمقاعد مزوّدة بوظائف التدليك والتهوئة الداخلية. ويمكن اختيار مكيّف ضمن التجهيزات الإضافية تفصل درجة حرارته في 4 مناطق مختلفة مع تقنية خاصة لتنقية الهواء.

ومن ضمن التجهيزات الأخرى، يبرز نظام نقل البيانات فائقة السرعة LTE ونقطة «واي فاي» ساخنة ونظام ملاحة متطور، إلى جانب نظام «آودي كونيكت» الإختياري الذي يتيح لك فتح السيارة أو إغلاقها، وكذلك تشغيل المحرّك باستخدام هاتفك الذكي الذي يعمل بنظام تشغيل أندرويد.

نصل إلى نقطة الضعف الملحوظة في المقصورة، وهي عدم وجود مساحات كافية لأرجل الركاب في قسم المقاعد الخلفية، إنطلاقاً من أن قاعدة عجلات Q8 أقصر طولاً مِن الشقيق Q7. الغريب أن آودي تزعم أن Q8 توفّر مستويات رحابة «استثنائية» لأرجل الركاب ورؤوسهم مقارنة بمنافساتها. لكن، في حقيقة الأمر، تتساوى Q8 مع الموديلين مرسيدس- بنز GLE كوبيه وبي أم في X6 في المساحات المخصصة لأرجل الركاب في قسم المقاعد الخلفية. لكن تتفوّق Q8 بصورة طفيفة عن الطرازين السابقين في ما يتعلّق بالمساحات المخصصة لرؤوس ركابها الخلفيين.

محرّكات عملانية

عند الإطلاق، ستتوافر Q8 بمحرّك بنزيني فئة TFSI من 6 أسطوانات V6 بسعة ٣ ليترات ويولّد ٣٤٠ حصاناً، ويتصل بعلبة تروس أوتوماتيكية من 8 نسب. وبمجرّد تشغيل المحرّك، يصعب بشدة سماع صوت له، وهو أمر جيد لمن يهوى الهدوء والسكينة، لكن لمن يريد اقتناء سيارة SUV بطابع رياضي لافت فإن هذه نقطة سلبية للغاية، لا سيما أن مظهر Q8 الهجومي يوحي بعكس ذلك. ويدعم هذا المحرّك نظاماً هجيناً من ٤٨ فولت، وهو يستعين بضاغط يعمل بالكهرباء وباستقلالية بعيداً من إلقاء عبء على المحرّك ومن ثم تحسين أداء التسارع في صورة كبيرة.

ويتوافر أيضاً محرّك ديزل تحت الاسم 50 TDI بسعة ٣ ليترات، يولّد ٢٨٢ حصاناً. ومن جهة أخرى، تتوافر Q8 بسبعة أنماط قيادة مختلفة: «المريحة»،»الإقتصادية»،»الأوتوماتيكية»، «الديناميكية»، ونمط «كل الطرق» وأيضاً نمط القيادة «الوعرة»، وأخيراً نمط القيادة «الشخصية».

جاهزة للمنافسة

نالت Q8 أنظمة تعليق متعددة بدءاً من نوابض معدنية حلزونية مـــع مخمّدات متأقلمة، ونظام تعليق هـــوائي مع مخمّدات متأقلمة، وتصل إلــــى نظام تعليق هوائي رياضي ومخمّــــدات متأقلمة. وبطبيعة الحال، يمكن لنمط القيادة المختار التحكّم في قساوة التعليق وارتفاع الهيكل.

ويمكن القول إن الوقت لا يزال مبكراً للتوصل إلى نتائج حاسمة مع موديل Q8. لكن لا يسعنا سوى التأكيد أن بي أم دبليو X6 لن تصبح وحيدة في فئتها حالياً، إذ يبدو أن الصانعين الألمان النخبويين يطورون موديلات أخرى تنافس على الفئة عينها. بمعنى آخر، أثبتت GLE كوبيه حضورها القوي في الأسواق الآن، وتستعد بورشه لإطلاق نسخة كوبيه من كايان، قبل أن تفاجئنا آودي وتقدّم موديلها Q8.

في مجمل الأحوال، تستفيد جديدة آودي من تصميم عصري للغاية وتقنيات متطوّرة حصرية. كما توفّر Q8 مساحات تخزين أكبر في صندوق الأمتعة وأيضاً مساحات رحبة أفضل لرؤوس الركاب في قسم المقاعد الخلفية.

لكن، حيّرتني سياسة التسمية «الغريبة» لقدرات محرّكات هذه المركبة والتي تسبب الارتباك، إلى جانب عدم سماع صوت يُذكر للمحركات البنزينية أو حتى لنظام إخراج العادم، انطلاقاً مِن أن السيارة رياضية في المقام الأول. ومن دون شك، ستأتي Q8 أغلى سعراً مِن شقيقتها Q7 وربما أغلى من منافساتها الرئيسية، مع الأخذ في الاعتبار عدم طرح Q8 سوى بمحرّكات من 6 أسطوانات سعة ٣ ليترات، مقارنة بالمحرّكات المتنوعة للطرز المنافسة مع فارق جوهري في القدرات الحصانية المستخرجة قد يصل إلى أكثر من ٢٠٠ حصان لمصلحة العروض المنافسة.

المحرك

عدد الأسطوانات V6

السعة (ليتر) 3.0

القدرة (حصان/د.د) 340

العزم (نيوتن متر/د.د) -

المقاييس

الطول (ملم) 4986

العرض (ملم) 1995

الارتفاع (ملم) 1705

طول قاعدة العجلات (ملم) -

سعة صندوق التحميل (ليتر) 605 – 1955

الوزن (كلغ) 2145

نقل الحركة

الدفع كواترو

علبة التروس أوتوماتيكية مزدوجة القابض

الفاصل من 7 سرعات

www.carsandspeed.com