الاتحاد الأوروبي يراجع قرارا بشأن باريس سان جيرمان

(أ ف ب)
باريس - رويترز |

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أمس (الثلثاء) إن لجنة المراقبة المالية التابعة له ستراجع قرارها بتبرئة ساحة باريس سان جيرمان من تهمة انتهاك قواعد اللعب المالي النظيف بعد الانفاق السخي للنادي الفرنسي في سوق الانتقالات العام الماضي.


وتعاقد باريس سان جيرمان مع المهاجم البرازيلي نيمار مقابل 222 مليون يورو (258.7 مليون دولار) كما ضم كيليان مبابي مهاجم فرنسا من موناكو في صفقة قدرتها وسائل إعلام بقيمة 180 مليون يورو.

وبرأت لجنة المراقبة المالية باريس سان جيرمان الشهر الماضي بعد تحقيق فتحه الاتحاد الأوروبي. وقال الفيفا في بيان: «في ضوء قرار كبير المحققين في لجنة المراقبة المالية بغلق قضية باريس سان جيرمان قرر رئيس اللجنة تحويل القرار إلى الغرفة القضائية لمراجعته».

وأضاف: «هذا الاعلان لا يستبق بأي حال من الأحوال نتيجة المراجعة التي ستقوم بها الغرفة القضائية». وتمنع قواعد اللعب المالي النظيف الأندية من الانفاق أكثر من إيراداتها للحيلولة دون سيطرة الأندية الغنية على سوق الانتقالات. وفي حال انتهاك القواعد يحق للاتحاد الأوروبي استبعاد الأندية من مسابقاته القارية لكن الاتحاد الأوروبي توصل إلى تسويات مع الأندية المخالفة في السابق.