العبادي يناقش خفض عدد المستشارين الأميركيين

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي (أرشيفية)
بغداد - جودت كاظم |

ناقش رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمس، مع وفد من مجلس الشيوخ الأميركي، آليات تخفيض عدد مستشاري واشنطن في بلاده.


وأفاد مكتب العبادي في بيان، بأن رئيس الوزراء «استقبل وفداً من مجلس الشيوخ الأميركي ضم السيناتور ليندسي غراهام (عضو جمهوري عن ولاية ساوث كارولاينا وعضو في المخصصات المالية ولجنة القوات المسلحة)، والسيناتور إليزابيث وارن (عضو ديموقراطي عن ولاية ماساتشوست وعضو لجنة القوات المسلحة)، إضافة إلى السفير الأميركي لدى العراق دوغلاس سيليمان، وقائد قوات التحالف الدولي في العراق وسورية الجنرال بول فنـك، وعدد من المستشارين في المجلس».

وأشار البيان إلى أن «العبادي بحث مع الوفد في العلاقات الثنائية بين البلدين ودعم العراق في المجالات كافة، وتطرق المجتمعون إلى الأوضاع في المنطقة وتخفيض عدد المستشارين الأميركيين في العراق». ولفت إلى أن «وفد مجلس الشيوخ أشاد بقدرة القوات العراقية وانتصارها على عصابات داعش الإرهابية، وتحريرها الأراضي العراقية وحماية المدنيين، مؤكداً مواصلة الدعم للعراق في مجالات التدريب والتسليح».

يذكر أن مئات المستشارين الأميركيين ومن جنسيات أخرى، موجودون في مناطق مختلفة في العراق، لا سيما في قواعد عسكرية أبرزها: «التاجي» قرب بغداد، و«عين الأسد» و«الحبانية» في محافظة الأنبار، و«كي 1» في كركوك، إضافة إلى معسكرات أخرى لتدريب القوات العراقية والتنسيق في مواجهة «داعش».

على صعيد آخر، أفاد الناطق باسم وزارة الداخلية اللواء سعد معن، بأن «استخبارات الشرطة الاتحادية في قضاء سامراء، ألقت القبض على 3 إرهابيين متورطين بزرع عبوات ناسفة، بينهم ما يسمى بآمر مفرزة زرع العبوات في ولاية صلاح الدين، الذي اعترف خلال التحقيقات بتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية التي استهدفت مواطنين في القضاء».

إلى ذلك، أفادت «قيادة عمليات بغداد» في بيان، بأن «مفارز استخبارات حماية المنشآت، ألقت القبض على أحد عناصر عصابة متخصصة في الخطف والقتل، تَعمل على خطف أبرياء ومساومة ذويهم على مبالغ مالية، واتخذت الإجراءات القانونية في حق الموقوفين».