هاري وميغان يصلان إلى دبلن في أول زيارة للخارج منذ زواجهما

دبلن – رويترز |

وصل الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان ماركل إلى دبلن أمس (الثلثاء)، في أول زيارة لهما للخارج منذ زواجهما في أيار (مايو) الماضي.


وقال رئيس وزراء إرلندا ليو فارادكار على «تويتر»: «يسعدنا استقبال دوق ودوقة ساسكس في مقر الحكومة في بداية زيارتهما لإرلندا» التي تستمر يومين، مشيراً إلى اللقب الذي حصل عليه كل من الأمير هاري وماركل ممثلة هوليوود السابقة بعد زواجهما.

وكانت ميغان ترتدي فستاناً أخضر داكناً من غيفنشي اختارته على ما يبدو وفي ذهنها علم إرلندا في حين ارتدي الأمير هاري سترة داكنة ورابطة عنق خضراء والتقيا في فارادكار بعد وصولهما إلى مطار دبلن بفترة وجيزة.

ومن المقرر أن يحضر الاثنان حفلة رسمية في مقر إقامة السفير البريطاني في جنوب المدينة حيث يلتقيان مع شخصيات من قطاعات الفن والرياضة والجيش والمؤسسات الاجتماعية في إرلندا.

وسيقوم الاثنان بزيارة بعض من الأماكن الثقافية الرئيسة بالمدينة من بينها ترينتي كوليدغ أقدم جامعات إرلندا وكروك بارك حيث أطلقت القوات البريطانية النار على حشد قبل حوالى قرن في يوم يعرف باسم الأحد الدموي خلال حرب الاستقلال في إرلندا.

ولعبت العائلة الملكية البريطانية دوراً مهما في تطوير العلاقات الانكليزية - الإرلندية في السنوات القليلة الماضية ولاسيما قبل ست سنوات عندما قامت الملكة إليزابيث جدة الأمير هاري بأول زيارة دولة يقوم بها ملك بريطاني منذ حصول إرلندا على استقلالها عن لندن العام 1921.

ومن المقرر أن يلتقي الزوجان الرئيس الإرلندي مايكل دي. هيغينز اليوم قبل أن يزورا نصباً لضحايا المجاعة الكبرى في العقد الرابع من القرن قبل الماضي ومركزاً لشركات التكنولوجيا الجديدة.