«حماس»: لقاء القاهرة الأخير كان الأكثر أهمية للحركة

القاهرة - «حياة برس» |

قال عضو المكتب السياسي لـ «حركة المقاومة الإسلامية» (حماس) موسى أبو مرزوق، إن لقاء وفد حركته بالاستخبارات العامة في العاصمة المصرية القاهرة، كان «الأكثر أهمية وشمولاً» من حيث المحتوى.

وأضاف أبو مرزوق في تغريدةٍ له على موقع «تويتر» صباح اليوم (الجمعة) أن «اللقاء انتهى متأخراً (أمس)، وتناول مجمل القضايا التي تهم شعبنا في كل أماكن تواجده، لا سيما الأهل في قطاع غزة».

وقال: «لا أكون مبالغاً إذا وصفت اللقاء بالأكثر أهمية والأكثر شمولاً من حيث المحتوى»، متمنياً النجاح للفريق المسؤول عن الملف الفلسطيني.

وكان وفد قيادي من «حماس» وصل أول من أمس (الأربعاء) إلى القاهرة للتباحث في شأن العلاقات الثنائية والتطورات الجارية في الشأن الفلسطيني والعربي.

وتضم عضوية الوفد، كلاًّ من أعضاء المكتب السياسي موسى أبو مرزوق وخليل الحية وحسام بدران وعزت الرشق وروحي مشتهى.

وتأتي الدعوة المصرية عقب تعثر تطبيق المصالحة التي ترعاها وفق اتفاق المصالحة الموقع في القاهرة العام 2011، وما تبعه في تشرين الأول (أكتوبر) 2017، بعد «تنكر» الحكومة الفلسطينية تطبيق ما اتفق عليه، وفق ما أوردت «وكالة الصحافة الفلسطينية» (صفا).