ماي: لندن وواشنطن اتفقتا على إظهار «القوة» و«الوحدة» في مواجهة روسيا

(رويترز)
آيلسبري (المملكة المتحدة) - أ ف ب، رويترز |

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم (الجمعة)، بعد اجتماع مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب ان بريطانيا والولايات المتحدة اتفقتا على اظهار «القوة» و«الوحدة» في مواجهة روسيا.


واضافت ماي مع استعداد ترامب للقاء قمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي الاثنين «اتفقنا على أنه من المهم محاورة روسيا من موقع القوة والوحدة».

وقال الرئيس الاميركي انه «اكثر صرامة مع روسيا من اي شخص اخر (...) نحن الاكثر قساوة معها».

والتقى ترامب الذي وصل الى بريطانيا أمس في زيارة تستغرق اربعة ايام رئيسة الحكومة البريطانية مجددا اليوم لاجراء محادثات حول مسائل عدة.

وشدد الرئيس الاميركي على «العمل المهم» مع ماي اثناء قمة حلف شمال الأطلسي في بروكسيل، مؤكداً «متانة» العلاقات بين البلدين.

وقال بينما كان جالسا الى جوارها في مقر اقامة رؤساء الحكومات البريطانية الصيفي في تشيكرز التي تبعد 70 كيلومتراً شمال غربي لندن ان «العلاقات متينة جداً».

الى ذلك، سيناقش ترامب خفوضات كبيرة في الأسلحة النووية عندما يلتقي مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي الاثنين.

وقال ترامب: «لو كان بوسعنا فعل شيء لتخفيضها كثيرا، أعني، الأفضل التخلص منها، ربما كان ذلك حلماً، لكنه بالتأكيد سيكون موضوعاً سأناقشه معه».

وأضاف: «الانتشار (النووي) بالنسبة لي هو أكبر مشكلة في العالم، الأسلحة النووية أكبر مشكلة في العالم».