استشهاد شاب فلسطيني في احتجاجات على حدود غزة مع إسرائيل

(رويترز)
غزة – رويترز |

قال مسؤولو صحة في قطاع غزة إن جنوداً إسرائيليين قتلوا بالرصاص صبياً فلسطينياً اليوم (الجمعة)، كان يشارك في احتجاجات على الحدود.


واستشهد أكثر من 130 فلسطينياً في احتجاجات على حدود قطاع غزة مع إسرائيل دخلت شهرها الرابع ووصفها الجيش الإسرائيلي بأنها عنيفة ورد باستخدام وسائل مميتة.

وشارك آلاف في احتجاجات اليوم التي تزامنت مع ذكرى مرور مئة يوم على اندلاعها وخاطر البعض فيها بالاقتراب من السياج الحدودي وإضرام النار في الإطارات ورشق السياج بالحجارة.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه أطلق الرصاص على فلسطيني حاول التسلل إلى الأراضي الإسرائيلية لكن الحادث لا صلة له فيما يبدو بوفاة الصبي.

وقالت وزارة الصحة في غزة إن الشاب (15 عاما) قتل برصاصة في الصدر. وأضافت الوزارة أن 70 آخرين أصيبوا بجروح بينهم 20 على الأقل كانت إصاباتهم ناجمة عن استخدام الرصاص الحي وإصابات الآخرين بالغاز المسيل للدموع.