مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل»

بيروت - «الحياة» |

ضمن «مهرجانات ذوق مكايل الدولية» (شمال بيروت)، اعتلى الفنان مايك ماسي المسرح مع فرقته الموسيقية، قدم تحية للجمهور الكبير الذي كان معظمه من الشباب، وعبّر عن فرحه لوقوفه على هذا المسرح للمرة الثانية.


قدم ماسي باقة من أجمل أغانيه منها من ألبوم «لو ديلير» ومنها من ألبومه الجديد «برافو»، وأبرزها «يا زمان» و «بدي ضيع» و «خلصنا بقى» و «نرجع سوا» و «ضايق فيي شباكي» و «غيّر لون عيونك». وغنى «ربما» على طريقة الديو مع موريس مزهر وهو أحد أعضاء فرقته الموسيقية، علماً أن تلك الأغنية هي إحدى أغنيات ألبوم «برافو» التي تعاون فيها كديو مع الفنان المصري هاني عادل. وكان تفاعل الجمهور كبيراً مع أغنية «برافو»، فترك كثر مقاعدهم وتجمعوا أمام المسرح، لتبدأ أجواء الرقص والتصفيق التي شاركهم مايك فيها بعدما نزل ليرقص معهم ما أشعل حماستهم.

وخلال الحفلة، صعدت إلى المسرح الفنانة ​كريستال نمور​ التي لعبت دور مريم المجدلية في العمل الغنائي المسرحي Jésus de Nazareth à Jerusalem، الذي جسد مايك فيه دور السيد المسيح، وقدّمت أغنية بالفرنسية بمرافقة ماسي على البيانو، كما غنت «من قلبي سلام لبيروت» للسيدة فيروز.

يذكر أن ماسي (36 سنة) من بلدة أنفه شمال لبنان، واسمه الأصلي مايك المسيح لكنه عدّله ليصبح مايك ماسي.

درس التمثيل والإخراج ثم الموسيقى والغناء في الكونسرفاتوار الوطني اللبناني، لينتقل بعدها إلى القاهرة حيث أمضى سنة ونصف سنة درس خلالها الموسيقى الشرقية وأحيا حفلات كثيرة. ولاحقاً، ذهب إلى باريس ليشارك في المسرحية الغنائية «يسوع من الناصرة إلى القدس» عن نص لـ «باسكال أوبيسبو» وإخراج «كريستوف باراتييه»، وانتقل إلى برودواي وغنّى فيها.