النمسا توقف اجراء اختبار باللغة التركية للحصول على رخصة قيادة

سيارت خلال سباق السيارات الكلاسيكية في النمسا. (رويترز).
فيينا - أ ف ب |

أعلنت وزارة النقل النمسوية اليوم (السبت)، أن المرشحين للحصول على رخصة قيادة السيارة في البلاد لن يعود بامكانهم بعد اليوم اجراء الاختبار باللغة التركية، وبررت القرار الرغبة بالتوفير والدفع الى مزيد من الاندماج.

ومن اصل 299 ألف و 687 شخصاً اجروا العام الماضي الاختبار الخاص للحصول على رخصة القيادة، فإن ثلاثة آلاف و 631 منهم فقط، اي 1.2 في المئة اجروا الاختبار النظري باللغة التركية.

ويعيش في النمسا حوالى 360 الف شخص من اصل تركي، بينهم 117 الفا لا يحملون الجنسية النمسوية.

وقال وزير النقل نوبرت هوفر في بيان، ان «الاجراء الجديد سيطبق ابتداء من العام 2019»، مضيفا «ان استخدام اي لغة اضافية سيكلف الدولة نفقات غير مبررة تصل الى خمسة ارقام».

وينتمي هوفر الى «حزب الحرية» اليميني المتطرف، المتحالف مع المحافظين برئاسة المستشار سباستيان كورتز.

واعتبر ان اجراء اختبار القيادة باللغة التركية يعتبر تمييزاً بالنسبة الى الناطقين بلغات اخرى لا يتكلمون اللغة الالمانية، إلا ان اختبارات الحصول على رخص قيادة السيارات ستبقى متوافرة باللغة الانكليزية (اللغة الدولية)، اضافة الى اللغتين الكرواتية والسلوفينية، بسبب الوجود القديم للناطقين بهاتين اللغتين.

واعتبر الوزير ايضا ان الاجراء الجديد يجب ان يكون «حافزا لتعلم الالمانية والرد على اسئلة الاختبار بالالمانية».

وكانت السلطات النمسوية بدأت باجراء اختبارات القيادة باللغة التركية العام 1998.

ورحب الحزب الشعبي النمسوي المحافظ بالقرار الجديد، معتبرا ان «اتقان اللغة الالمانية مفتاح الاندماج».

والمعروف عن «حزب الحرية» اليميني المتطرف انه شديد الانتقاد لحركة الهجرة ولبعض ممارسات المتحدرين من اصل تركي.