رئيس نابولي يهاجم ساري

ساري نجح في ضم جورجينيو. (أ ف ب)
إيطاليا - رويترز |

قال رئيس نادي نابولي المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، أوريليو دي لورينتيس، إن مدربه السابق ماوريتسيو ساري حاول «تفكيك» تشكيلة الفريق وضم لاعبيه إلى ناديه الجديد تشيلسي الانكليزي.


وتولى المدرب ماوريتسيو ساري تدريب نابولي ثلاثة مواسم، قبل أن يتعاقد مع الفريق المنتمي إلى الدوري الانكليزي الممتاز في وقت سابق هذا الشهر، وتلا وصوله إلى ستامفورد بريدج التعاقد مع لاعب الوسط جورجينيو من الفريق الايطالي، وفي حين أكد رئيس نادي نابولي دي لورينتيس ان صفقة جورجينيو تمت بعد مناقشات مع المدرب الجديد لنابولي كارلو انشيلوتي، فانه اتهم ماوريتسيو ساري بمحاولة ضم مزيد من لاعبي الفريق إلى تشيلسي.

وأضاف دي لورينتيس لمحطة سكاي سبورتس ايطاليا، قائلاً: «انه يريد ضم الفريق بأكمله إلى انكلترا، وتفكيك فريقنا. سأوضح هذا وبكل قوة لمارينا (غرانوفسكايا مدير فريق تشيلسي)»، وتابع رئيس نابولي: «كان يريد ضم جورجينيو، وسمحت له بعد أن تحدثت إلى انشيلوتي، الذي قال انه يعول كثيرا على (امادو) دياوارا وماريك هامشيك في العمق».

وكان مدرب مانشستر سيتي غوارديولا تحدث عن خيبة الأمل، بعد الفشل في ضم جورجينيو، الذي انتقل إلى تشيلسي بعقد يمتد خمسة مواسم، وقال: «شعرت بخيبة أمل (بسبب الفشل في ضمه). حاولنا لكن اللاعبين يذهبون إلى حيث يريدون، ربما كان خطأ لو جاء إلى هنا، وربما أراد الذهاب إلى تشيلسي مع (المدرب الجديد) ماوريتسيو ساري.