ليفربول يوجه اللكمة الأولى لسيتي بفوز ودي في أميركا

(يو اس ايه توداي سبورتس)
لوس أنجليس – رويترز |

وجه ليفربول اللكمة الأولى لمانشستر سيتي منافسه على لقب الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم عندما قلب تأخره بهدف إلى فوز 2-1 في مباراة ودية في كأس الأبطال الدولية في الولايات المتحدة الليلة الماضية.

ومنح الالماني ليروي ساني التقدم لسيتي بطل انكلترا في الدقيقة 57 بعدما استغل سرعته وتخلص من المدافع الهولندي فيرغيل فان ديك وسدد داخل المرمى.

وقبل مرور دقيقة واحدة من مشاركته بديلاً أدرك محمد صلاح التعادل لليفربول بضربة رأس في الدقيقة 63.

وأهدر هداف الدوري الانكليزي الموسم الماضي برصيد 32 هدفاً فرصة منح ليفربول التقدم عندما سدد في العارضة من وضع انفراد.

وخطف وصيف بطل اوروبا الفوز في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع عندما نفذ ساديو ماني ركلة جزاء بنجاح.

ويسعى ليفربول لحصد لقب الدوري الغائب منذ 1990 ولفعل ذلك تعاقد مع أربعة لاعبين جدد من بينهم البرازيلي اليسون صاحب أغلى صفقة انتقال لحارس مرمى على الإطلاق.

وخاض سيتي المباراة بتشكيلة غالبها من الاحتياط، إذ ما زال يغيب العديد من أبرز لاعبيه بعد حصولهم على العطلة الإجبارية عقب نهاية كأس العالم.

ويلعب ليفربول ضد مانشستر يونايتد وسيتي ضد بايرن ميونيخ السبت.

ويفتتح ليفربول مشواره في الدوري في 12 آب (أغسطس) المقبل باستضافة وست هام يونايتد فيما يحل سيتي ضيفاً على ارسنال في اليوم ذاته.