مدرب المكسيك أوسوريو يقرر الرحيل عن منصبه

(رويترز)
مكسيكو سيتي – رويترز |

أعلن المدرب الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو، الذي قاد المكسيك للتأهل لدور الـ 16 في كأس العالم لكرة القدم، أنه قرر ترك منصبه أمس (الجمعة).


وكان من المتوقع رحيل أوسوريو، الذي شغل المنصب في تشرين الأول (أكتوبر) 2015، بعد نهائيات كأس العالم في روسيا في ظل رفض أكثر من عرض من الاتحاد المكسيكي لتجديد تعاقده.

وقال أوسوريو في بيان في موقع الاتحاد المكسيكي: «بالنيابة عن نفسي وباقي أفراد الجهاز الفني أتقدم بالشكر إلى الجميع في هذه التجربة الاستثنائية والتي لا مثيل لها على المستوى الاحترافي وعلى المستوى الشخصي».

وتعرض المدرب المولود في كولومبيا لانتقادات حادة من المشجعين ووسائل الإعلام وكثيراً ما طالبت الجماهير برحيله عن منصبه حتى أثناء فوزه بالمباريات.

وعلى رغم ذلك اختلفت الأمور تماماً في روسيا عقب فوز المكسيك 1-صفر على ألمانيا بطلة العالم السابقة في الجولة الافتتاحية لدور المجموعات.

وتأهلت المكسيك إلى دور الـ 16 على حساب ألمانيا وكوريا الجنوبية، لكنها خسرت 2-صفر أمام البرازيل لتودع المسابقة في أول مباراة في الأدوار الإقصائية للمرة السابعة على التوالي.