«الصندوق العربي» يؤجّل تسديد قروض مستحقّة على اليمن

الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي.
عدن - جمال محمد |

وافق «الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي» رسمياً على طلب اليمن تأجيل سداد أقساط وفوائد القروض المستحقّة عليه لعام آخر حتى نهاية حزيران (يونيو) ٢٠١٩، مع استمرار السحب من المشروعات القائمة والمموّلة من الصندوق من دون أي توقيف، «تقديراً للأوضاع الاقتصادية والسياسية التي يمر بها البلد».


وأفادت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن وزير التخطيط والتعاون الدولي محمد السعدي «أشاد بالمساهمات الإيجابية التي يقدّمها الصندوق العربي في تمويل القطاعات التنموية المختلفة، والدور المناط به في نوعية مشروعات تلك القطاعات التي يقدّمها لدعم الاستقرار وعجلة الاقتصاد في اليمن».

وأعرب السعدي عن «تقدير الحكومة اليمنية لمجلس إدارة الصندوق العربي للجهود التي يوليها لدعم مشروعات التنمية في اليمن».

وتلقّى اليمن منذ عام 1974 حتى نهاية العام الماضي 96 قرضاً من «الصندوق العربي» بقيمة إجمالية 886.6 مليون دينار كويتي (الدينار يعادل 3.3 دولار)، علاوة على 51 معونة بقيمة 17.256 ألف دينار. كما تلقّى 9 قروض خاصة من الصندوق بقيمة 41.2 مليون دينار خلال الفترة ذاتها.

كما تلقّت «منظّمة الصحة العالمية» مساهمة من دولة الكويت بمبلغ 59 مليون دولار، لمساعدة الشعب اليمني.

وأوضح المدير الإقليمي للمنظّمة لإقليم شرق المتوسّط أحمد المنظري في بيان، أن «هذا الدعم السخي لمنظّمة الصحة العالمية سيمكّن من زيادة فرص وصول السكان الأكثر ضعفاً إلى الخدمات الصحية الأساسية بالقرب من المناطق التي يعيشون فيها».

وتعهد مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظّمات الدولية في جنيف جمال الغنيم «الاستمرار في العمل مع منظّمة الصحة العالمية لدعم الحاجات الصحية العاجلة لأشقّائنا في اليمن». وقدّمت الكويت خلال السنوات الخمس الماضية، دعماً غير مشروط بلغ نحو 140 مليون دولار لدعم العمليات الطارئة لمنظّمة الصحة العالمية في اليمن. وقال المنظري: «إن دولة الكويت لها مساهمات سنوية كبيرة للاستجابة للأزمات في الشرق الأوسط وغيره من المناطق المحتاجة إلى المساعدة».

وأكدت المنظّمة أنها قدّمت نحو 1500 طن من الأدوية والمستلزمات الطبية لليمن، وزوّدت أكثر من 100 مرفق صحي بنحو 76 مليون ليتر من المياه النظيفة، كما دعمت مولّدات المرافق الصحية وسيّارات الإسعاف بنحو 404 مليون ليتر من الوقود.