السيسي يطلق مبادرة حكوميّة وأكاديميّة من أجل تمكين ذوي الإعاقة

القاهرة – «الحياة» |

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي سعيه إلى تمكين ذوي الإعاقة، ودعم قدراتهم الإبداعية، معلناً أمس إطلاق مبادرة حكومية لإتاحة خدماتهم كافة إلكترونياً، إضافة إلى تدشين أكاديمية لتدريبهم وتأهيلهم، لتصبح مركزاً إقليمياً في العالم العربي وأفريقيا، في وقت أشار الرئيس إلى التقدير الدولي لجهود بلاده في ذلك الملف.


وقال السيسي خلال مشاركته في المؤتمر الدولي السابع للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتمكين ذوي الإعاقة أمس، والذي تضمن عرض اختراعات نفذها ذوو الإعاقة، إن «ما رأيته اليوم (أمس) يعبر وبكل صدق عن اجتهاد عقول مبدعة تسعى الى وضع مصر في مصاف الدول المتقدمة في مجال دمج وتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة».

وأضاف: «لعل فوز مصر ممثلة في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بجوائز دولية في مجال استخدام الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة وتمكينهم، يعكس التقدير الدولي لسياسات مصر الداعمة لمبادئ حقوق الإنسان، والتزامها بتعهداتها الدولية، ما يمكّنها من الريادة الإقليمية في هذا المجال، وهو ما يدفعنا إلى تسخير الإمكانات للسعي نحو تحويل مصر إلى مركز لتصنيع التكنولوجيا المساعدة، وتصديرها إلى المنطقة العربية وأفريقيا».

وأكد أن الحكومة ستبذل مزيداً من الجهد، لخلق بيئة ملائمة لذوي الاحتياجات الخاصة يطلقون من خلالها العنان لإبداعاتهم، وتمكّنهم من التفاعل مع كل نواحي الحياة عبر «مبادرة الإتاحة التكنولوجية للبوابات الإلكترونية للمؤسسات الحكومية»، التي تهدف إلى تمكينهم من الحصول على الخدمات المقدمة على «مواقع إلكترونية عالية الإتاحة» للجهات الحكومية باستقلالية تامة، والنفاذ إلى المعلومات اللازمة في شكل ميسر.

كما أعلن عن إنشاء «المركز التقني لخدمات الأشخاص ذوي الإعاقة» كأول مركز من نوعه في أفريقيا، والذي يتيح استخدام التكنولوجيات المساعدة المناسبة كوسيط للتواصل عبر الهواتف لذوي صعوبات السمع والتخاطب، إضافة إلى تدشين «الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة»، وفقاً لأحدث معايير الجودة والتدريب لتصبح الأكاديمية في ما بعد مركزاً إقليمياً.

إلى ذلك، لفت الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، الى إطلاق مجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب حملة إعلامية حول حقوق الأشخاص من ذوي الإعاقة في 13 كانون الأول (ديسمبر) المقبل، بالتزامن مع اليوم العربي للأشخاص ذوي الإعاقة. وقال خلال مشاركته في المؤتمر: «لا يجب ظلم أصحاب الإعاقة مرتين: لعجزهم وجحود المجتمع».