محادثات تجارية أميركية - يابانية في 9 آب

طوكيو - رويترز |

أعلن وزير الاقتصاد الياباني توشيميتسو موتيجي أمس، أن الولايات المتحدة واليابان ستعقدان أول محادثات تجارية ثنائية في واشنطن في 9 الجاري. وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب اتفق مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في نيسان (أبريل) الماضي على تأسيس إطار عمل جديد لبحث تجارة «حرة وعادلة وتبادلية» في جهود سيقودها الممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر ووزير الاقتصاد الياباني موتيجي. وقال موتيجي للصحفيين إنه يريد «محادثات بناءة» لتوسيع التجارة الحرة. وتسببت سياسات الحماية التجارية لترامب في إثارة المخاوف في شأن التجارة والاقتصاد العالمي وأثارت تهديداته بفرض رسوم على واردات الولايات المتحدة من السيارات ومكوناتها انتقادات في الداخل والخارج. وقد يكون الفائض التجاري لليابان مع الولايات المتحدة هدفاً محتملاً لسياسات ترامب التجارية. ورحب موتيجي، الذي اجتمع مع وزير التجارة الدولية البريطاني ليام فوكس، بإبداء الأخير اهتمام حكومته بالانضمام إلى اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادي المبرم بين 11 دولة. وقال موتيجي: «وفقاً لحساباتنا، فإن الناتج الإجمالي المشترك للدول الـ11 والمملكة المتحدة سيبلغ يتساوى مع الناتج الإجمالي للاتحاد الأوروبي، باستثناء المملكة المتحدة، والاتفاق سيشكل محركاً للنمو الاقتصادي الياباني».