أدنى مستوى لواردات آسيا من نفط إيران

القاهرة، بغداد، واشنطن، طوكيو - «الحياة»، رويترز |

أظهرت أرقام حكومية وبيانات لتتبع السفن، أن واردات كبار المشترين الآسيويين من النفط الخام الإيراني انخفضت لأدنى مستوى في سبعة أشهر في حزيران (يونيو).


وانخفضت مشتريات كوريا الجنوبية 41 في المئة من مستواها في حزيران من العام الماضي إلى 183 ألف برميل يومياً. وأكدت ثلاثة مصادر مطلعة أن كوريا الجنوبية لن تحصل على أي خام أو مكثفات إيرانية في تموز (يوليو)، لتوقف جميع الشحنات للمرة الأولى في ست سنوات في ظل ضغط أميركي لوقف جميع الواردات.

واستوردت الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية الشهر الماضي 1.45 مليون برميل يومياً من إيران وفقاً للبيانات، وهو ما يقل بنسبة 0.5 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها قبل عام، ويشكل أدنى مستوى منذ تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الماضي.

وقد تنخفض مشتريات الدول الأربع من الخام الإيراني بشكل كبير نهاية السنة بعد فرض عقوبات أميركية على إيران.

وأظهرت البيانات أن واردات الصين، وهي أكبر مشتر للخام الإيراني، ازدادت من نفط طهران نحو اثنين في المئة على أساس سنوي إلى 525 ألف برميل يومياً.

وقفزت واردات الهند من نفط إيران نحو 20 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، إلى نحو 593 ألف برميل يومياً.

على رغم ذلك طلبت شركات تكرير النفط الهندية شراء كميات خام إيراني أقل بنسبة 12 في المئة في حزيران مقارنة بأيار (مايو).

وأظهرت بيانات من وزارة التجارة اليابانية أمس، أن واردات البلد من النفط الإيراني في حزيران زادت عشرة في المئة عن مستواها قبل عام لتصل إلى 148 ألف برميل يومياً.

في سياق مرتبط، قال وزير الطاقة الأميركي ريك بيري في مقابلة مع تلفزيون «فوكس نيوز»، إن «الولايات المتحدة الآن هي الدولة رقم واحد في إنتاج النفط والغاز في العالم حالياً.

في السنوات القليلة المقبلة، ربما في غضون الإثني عشر إلى الثمانية عشر شهراً المقبلة سنصبح دولة مصدّرة صافية».

توقعات بأرتفاع الأسعار

إلى ذلك، توقع 44 خبيراً اقتصادياً ومحللاً استطلعت «رويترز» آراءهم، أن يبلغ متوسط سعر خام «برنت» 72.87 دولار للبرميل هذه السنة، مقارنة بالتوقع البالغ 72.58 دولار في استطلاع الشهر السابق، وبزيادة عن المتوسط البالغ 71.68 دولار منذ بداية السنة.

وهذا هو الشهر العاشر على التوالي الذي يزيد فيه المحللون توقعاتهم لأسعار النفط. ويؤكد المحللون أن العقوبات الأميركية على إيران والتي ستدخل حيز النفاذ في وقت لاحق من السنة، ستؤدي إلى انخفاض الصادرات وتساهم في دعم الأسعار. وانخفضت أسعار النفط أمس، بعدما أظهر تقرير أن إنتاج «منظمة الدول المصدرة للنفط» (أوبك) بلغ مستوى مرتفعاً في تموز. وهبطت عقود خام القياس العالمي مزيج «برنت» تسليم أيلول (سبتمبر) إلى 74.90 دولار للبرميل. ونزلت عقود غرب تكساس إلى 70.08 دولار للبرميل.

إلى ذلك، أكدت وزارة النفط العراقية أن العراق سيطوّر حقل «غاز المنصورية» بالاستعانة بشركات وطنية بعد «تلكؤ وفشل» الشركات الأجنبية في استئناف العمل في الحقل.

مصر تطرح مزايدة عالمية في البحر الأحمر

في سياق منفصل، تعتزم الحكومة المصرية طرح مزايدة عالمية للمرة الأولى نهاية السنة، للبحث عن البترول والغاز بمنطقة البحر الأحمر، وفقاً لما أعلنه وزير البترول المصري طارق الملا.

وأضاف أن الوزارة تعمل على زيادة الفرص الاستثمارية المتاحة في مجال البحث عن البترول والغاز، وتكثيف الجهود الرامية إلى التوسع في طرح مناطق استكشافية جديدة تحظى باحتمالات واعدة، خصوصاً المناطق الاستكشافية البكر كالبحر الأحمر وغرب المتوسط، وجعلها مؤهلة لبدء عمليات البحث والاستكشاف للمرة الأولى ما يساهم في فتح آفاق أرحب لاستثمار الفرص والاحتمالات البترولية والغازية.