رامز أمير: تستهويني أفلام الحركة

القاهرة – هاشم حسن |

شارك الممثل المصري الشاب رامز أمير في سباق دراما رمضان لهذا العام عبر مسلسلين، هما «رسايل» بطولة مي عز الدين وخالد سليم و»مليكة» بطولة دينا الشربيني ومصطفى فهمي ومحمد شاهين، لتكون المرة الأولى منذ سنوات التي يشارك فيها بعملين في الشهر الفضيل.


وأدى رامز شخصية «بشير عبدالدايم» في مسلسل «مليكة»، وهي لشاب تورط مع خلية إرهابية ممولة من الخارج، وفجر قاعة أفراح استضافت حفلة زفاف ابنة أحد كبار المسؤولين الحكوميين. وتحدث أمير لـ «الحياة» عن شخصيته في هذا العمل، قائلاً إن «الدور شيق وجديد»، كما أن الشخصية مركبة، اذ أجبر على القيام بهذه العملية الإرهابية من منطلق أن شقيقه الكبير يقود تنظيماً إرهابياً، ولم يتمكن من اتخاذ قرار بخاصة أن الخلية احتجزت أسرته.

وأوضح أمير أن أموراً عدة دفعته إلى قبول الدور بينها السيناريو الذي كتبه محمد سليمان عبدالمالك، فيما تربطه بالمخرج شريف إسماعيل علاقة قوية منذ أن كان مساعد مخرج في مسلسل «رقم مجهول» الذي عرض في رمضان 2012، وشارك خلاله أمير بأحد الأدوار الرئيسة. وأشار إلى أن مسلسل «مليكة» من أهم الأعمال التي استمتع بالتمثيل فيها، كما أنه سعيد بردود الفعل التي جاءت مرضية بالنسبة إليه، لافتاً إلى أنه بذل مجهوداً كبيراً خلال العمل.

واعتبر مشاركته بعملين دراميين خلال الموسم الرمضاني شيئاً إيجابياً، بخاصة أن الشخصيتين مختلفتان. ففي المسلسل الأول «الشخصية مرحة جداً، ومندفعة أحياناً، ولكل دور جمهوره الذي يتفاعل معه، وشكلت فرصة جيدة لإخراج طاقتي التمثيلية، وقدرتي على لعب أكثر من شخصية متباينة، على رغم أنني كنت في السابق أفضل لعب شخصية واحدة، حتى يتفاعل معها الجمهور، ولكن تغيرت وجهة نظري، لاسيما بعدما تلقيت عرضاً بأداء شخصية بشير عبد الدايم».

وعن جديده، قال إنه على مدار الثلاث سنوات الماضية تدرب على رياضيات قتالية عنيفة من بينها «تايكوندو» و «باركور»، بسبب حبه لأعمال الحركة والأكشن، ومن بين أحلامه أن يشارك في هذه النوعية، وأداء المشاهد الخطيرة عبر نمط يقارب السينما العالمية. وأوضح أن أول مشهد «أكشن» جسده معتمداً على التدريبات التي تلقاها جاء في مسلسل «رسايل»، إذ منحه المخرج إبراهيم فخر الفرصة لتقديمه.

ويعتبر أمير أن انطلاقته الحقيقية في عالم الفن جاءت عبر المشاركة في مسلسل «رقم مجهول» بطولة يوسف الشريف وريهام حجاج عندما أدى دور محام يعاني اضطرابات نفسية.

وعن سبب غيابه عن الأعمال الدرامية الطويلة ذات الـ45 والـ60 حلقة، أكد أنه لا يميل إلى هذه الأعمال لكونها شاقة جداً على أي ممثل، وأشار الى أنه يحب الاستمتاع في كل مشهد يقدمه بل أنه يعتبر أن مسلسلات الـ30 حلقة مرهقة هي الأخرى من الناحية التمثيلية.

ويأمل في عمل يجمعه مع الممثل أحمد السقا الذي كان يستمتع بمشاهدته وهو واحد من جمهوره، بخاصة أن السقا أول ممثل مصري يدخل الأكشن الحديث إلى الأفلام المصرية، ويأمل كذلك بأن يشارك في عمل يكون من إخراج طارق العريان.