تراجع مؤشرات بورصة «الكويت» الثلاثة بنسب محدودة

|

حققت بورصة الكويت خلال تعاملات أمس تراجعا في مؤشراتها الثلاثة بنسب محدودة، صاحب ذلك تراجع في معدلات الاداء، وسجل مؤشر السوق الاول أمس أكبر خسارة في البورصة بلغت نسبتها 1.25 في المئة تعادل 66.93 نقطة هبوطا الى مستوى 5296.99 نقطة في مقابل 5363.92 نقطة اول من امس، فيما سجل مؤشر السوق الرئيس أقل خسارة بين المؤشرات نسبتها 0.21 في المئة تعادل 10.62 نقطة الى 4932.98 نقطة في مقابل 4943.60 نقطة، وهبط مؤشر السوق العام بنسبة 0.90 في المئة تعادل 46.99 نقطة صعودا الى 5167.59 نقطة في مقابل 5214.58 نقطة لليوم السابق.


وتزامن مع تراجع المؤشرات تراجع في السيولة المتداولة أمس بنسبة 31 في المئة الى 22 مليون دينار في مقابل 31 مليون دينار لليوم السابق وهبطت الكمية المتداولة بنسبة 20 في المئة الى 92 مليون سهم في مقابل 115 مليون سهم، وهبط عدد الصفقات المنفذة الى 4944 صفقة في مقابل 5487 صفقات بتراجع قدره 543 صفقات بنسبة 10 في المئة.

وتصدر سهم «الدولي» قائمة الاسهم الرابحة، بعد ارتفاع سعره بنسبة بلغت 0.78 في المئة، وصولاً إلى 259 فلسا، من تداول 10.4 مليون سهم، قيمتها 2.69 مليون دينار، نُفذت من خلال 284 صفقة.

وحقق سهم «خليج ب» أكبر خسارة بين الاسهم، بعد تراجع سعره بنسبة بلغت 2.96 في المئة، وصولاً إلى 262 فلسا، من تداول 6.02 مليون سهم، بلغت قيمتها 1.59 الف دينار، نُفذت من خلال 203 صفقات.

وحقق سهم «بيتك» أكبر سيولة متداولة في البورصة بلغت 6.8 مليون دينار، تراجع سعره خلالها بنسبة 2.35 في المئة الى 583 فلسا، من تداول 11.6 مليون سهم، نفذت من خلال 778 صفقة.