قرار لمحكمة لندن لمصلحة «موانئ دبي» في قضيّة جيبوتي

دبي - رويترز |

أعلنت حكومة دبي أمس، أن محكمة لندن للتحكيم الدولي قضت بأن عقد شركة موانئ دبي العالمية لمحطة حاويات في جيبوتي سارٍ وملزم.


واستولت حكومة جيبوتي على محطة دوراليه للحاويات من موانئ دبي العالمية في شباط (فبراير) على خلفية نزاع يرجع إلى عام 2012 على الأقل. ووصفت حكومة دبي التي تسيطر على موانئ دبي العالمية الاستيلاء بأنه غير قانوني.

وقال المكتب الإعلامي لحكومة دبي في بيان: "أكدت المحكمة أن اتفاقية الامتياز، التي يحكمها القانون الإنكليزي، لا تزال مُلزمة وسارية المفعول". وأضاف البيان: "أعلنت موانئ دبي العالمية أنها ستقوم في ضوء هذا الحكم بمراجعة خياراتها في ما يتعلق بالمحطة". ولم يذكر المكتب موعد صدور الحكم.

وأحال ناطق باسم موانئ دبي العالمية رويترز إلى بيان حكومة دبي حين اتصلت به لطلب التعليق.

ولم يتسنّ الوصول إلى مسؤولين في جيبوتي للحصول على تعقيب.

وكانت هيئة الموانئ والمناطق الحرة في جيبوتي قالت في آذار (مارس)، إنها ترغب في شراء حصة موانئ دبي العالمية البالغة 33 في المئة في محطة الحاويات لإنهاء النزاع مع إحدى أكبر الشركات المشغّلة للموانئ في العالم. ونفت موانئ دبي العالمية تلقي مثل هذا العرض.

وفي عام 2017، برأت محكمة لندن للتحكيم الدولي ساحة موانئ دبي العالمية من ادعاءات بإساءة السلوك ترتبط بامتياز محطة الحاويات الذي أُرسي عليها في عام 2000.