زيادة طفيفة في طلبات إعانة البطالة الأميركية

واشنطن - رويترز |

زاد عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة أقل من المتوقع في الأسبوع الماضي، ما يشير إلى محافظة سوق العمل على قوتها. وأعلنت وزارة العمل الأميركية أمس، أن طلبات الإعانة الجديدة زادت ألف طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 218 ألفا للأسبوع المنتهي في 28 تموز (يوليو). ولم يتم تعديل بيانات الأسبوع السابق. وانخفض عدد طلبات الإعانة إلى 208 آلاف في الأسبوع المنتهي في 14 تموز ليسجل أدنى قراءة منذ كانون الأول (ديسمبر) 1969.


وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا زيادة الطلبات إلى 220 ألف طلب الأسبوع الماضي. وتميل بيانات طلبات إعانة البطالة للتذبذب خلال هذه الفترة من العام، حيث تغلق شركات صناعة السيارات خطوط التجميع لإعادة تجهيزها. وانخفض متوسط طلبات أربعة أسابيع، الذي يعتبر مقياساً أدق لسوق العمل لأنه يستبعد التقلبات الأسبوعية، بمقدار 3500 طلب إلى 214 ألفا و500 طلب الأسبوع الماضي وتلك أدنى قراءة منذ منتصف مايو أيار.

ومن المتوقع أن ينخفض معدل البطالة عُشر نقطة مئوية إلى 3.9 بالمئة في تموز. وبلغ نمو الوظائف 215 ألفا شهرياً في المتوسط على مدى النصف الأول من العام. ومن المعتقد أن سوق العمل الأمريكية بلغت حد التوظيف الكامل أو قريباً منه.