تراجع غير متوقع لطلبات إعانة البطالة الأميركية

ارشيفية
واشنطن – رويترز |

تراجع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة على غير المتوقع في الأسبوع الماضي، ما يشير إلى أن الاقتصاد القوي يدعم سوق العمل في مواجهة التوترات التجارية الراهنة بين الولايات المتحدة وبلدان أخرى.


وأكدت وزارة العمل الأميركية، أن طلبات الإعانة الجديدة انخفضت ستة آلاف طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية، بلغ 213 ألفاً للأسبوع المنتهي في الرابع من آب (أغسطس). وجرى تعديل بيانات الأسبوع السابق لتظهر زيادة عدد الطلبات بمقدار ألف طلب عن المعلن في السابق. وتحظى طلبات إعانة البطالة بمتابعة دقيقة للاسترشاد بها على عمليات تسريح العمال نتيجة سياسة الحماية التجارية التي تتبناها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، والتي أدخلت الولايات المتحدة في حرب رسوم جمركية مع شركاء تجاريين رئيسيين منهم الصين والمكسيك وكندا والاتحاد الأوروبي. وكان عدد طلبات الإعانة انخفض إلى 208 آلاف في الأسبوع المنتهي في 14 تموز (يوليو) مسجلاً أدنى مستوى منذ كانون الأول (ديسمبر) 1969.

وتوقع خبراء اقتصاديون استطلعت «رويترز» آراءهم ارتفاع الطلبات إلى 220 ألف طلب في الأسبوع الماضي. وانخفض متوسط طلبات أربعة أسابيع، الذي يعتبر مقياساً أدق لسوق العمل لأنه يستبعد التقلبات الأسبوعية، بمقدار 500 طلب إلى 214 ألفاً و250 طلباً الأسبوع الماضي، وهي أدنى قراءة منذ منتصف أيار (مايو).